تركيا تؤكد الاستعداد لتقديم كافة أشكال الدعم للحكومة الليبية الجديدة

وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو. (أرشيفية: الإنترنت).

رحبت وزارة الخارجية التركية، باختيار أعضاء السلطة التنفيذية الموقتة الليبية من قِبل ملتقى الحوار السياسي الليبي، برعاية الأمم المتحدة. وأعربت عن «استعداد تركيا لتوفير كافة أنواع المساعدة للشعب الليبي الصديق والشقيق، وتقديم كافة أشكال الدعم للحكومة الجديدة حتى تنظيم الانتخابات المرتقبة أواخر العام الجاري».

وعبرت الخارجية، في بيان نقلته وكالة أنباء الأناضول، عن أملها في «تشكيل حكومة الوحدة الوطنية الجديدة في إطار خارطة الطريق التي حددها ملتقى الحوار الوطني الليبي، وبدئها بمهامها في أسرع وقت». وأكدت أن «هذه الخطوة الديمقراطية التي اتخذها الأشقاء الليبيون تعد فرصة مهمة لحماية سيادة ليبيا واستقلالها ووحدة أراضيها ووحدتها السياسية».

اقرأ أيضًا.. السفير الأميركي بعد انتخاب السلطة الموحدة الموقتة: تفاعل أكثر قادم من واشنطن

وشددت الوزارة على أن «تركيا، التي رفضت الوسائل العسكرية لحل النزاع منذ البداية، تثق بأن المجتمع الدولي لن يسمح هذه المرة للأطراف المتربصة بإفساد هذه الفرصة التاريخية بإيجاد حل سياسي دائم».

وأسفر تصويت أجراه أعضاء ملتقى الحوار الليبي، برعاية أممية في جنيف الجمعة، عن فوز عبد الحميد دبيبة برئاسة الوزراء، ومحمد يونس المنفي برئاسة المجلس الرئاسي، بجانب موسى الكوني وعبد الله حسين اللافي، عضوين في المجلس.