اللافي: ملف المصالحة الوطنية الشاملة مشروعي الأول

نائب رئيس المجلس الرئاسي المنتخب من الملتقى السياسي الليبي في جنيف عبدالله اللافي. (الإنترنت)

قال نائب رئيس المجلس الرئاسي المنتخب من الملتقى السياسي الليبي في جنيف عبدالله اللافي إن ملف المصالحة الوطنية الشاملة سيكون مشروعه الأول ومصدر اهتمامه وانشغاله الحقيقيين».

وأوضح في تدوينة عبر حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، الجمعة: «سيكون اهتمامي بالشباب والمرأة والأسرة الليبية محور عمل رئيسي لي ولفريق عملي»، وأضاف: «إنها لأمانة ثقيلة ومهمة عظيمة أن أكون نائباً لرئاسة الدولة في بلادي، وهي في ذات الوقت مصدر حماس لي ولكل من حولي ومن سيكونون معي لإنقاذ بلادنا».

واختتم: «ليبيا ستبنى بالجميع، وليس هناك فيها خاسر بل شريك حقيقي للعمل لبناء السلام في بلادنا الحبيبة»، مضيفا: «سيادة دولتنا وأمن واستقرار بلادنا أسمى أهدافنا التي سنسعى لتحقيقها جميعنا».

وفي وقت سابق الجمعة، انتخب الملتقى السياسي الليبي في جنيف القائمة الثالثة للمرشح لرئاسة الحكومة عبدالحميد محمد دبيبة، لتولي مناصب السلطة الموقتة بعدما حازت على 39 صوتا أمام القائمة الرابعة التي ضمت فتحي باشاغا لرئاسة الحكومة، ويترأس محمد يونس المنفي المجلس الرئاسي في القائمة الثالثة مع عضوية موسى الكوني وعبدالله حسين اللافي للمجلس، ورئاسة عبدالحميد محمد دبيبة للحكومة.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط