وليامز: المرشحون تعهدوا الالتزام بخارطة الطريق.. وتخصيص 30% من المناصب للنساء

مبعوثة الأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة لدى ليبيا ستيفاني وليامز أمام ملتقى الحوار السياسي، 5 فبراير 2021، (البعثة الأممية)

قالت مبعوثة الأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة لدى ليبيا ستيفاني وليامز، إن المرشحين للمجلس الرئاسي وحكومة الوحدة تعهدوا الالتزام بخارطة الطريق، وإجراء الانتخابات في 24 ديسمبر المقبل، إضافة إلى تمثيل النساء في المناصب الحكومية بنسبة لا تقل عن 30%.

وأضافت وليامز أنها تنتظر أن يكون من نصيب النساء منصب نائب رئيس الوزراء، حسب كلمتها أمام ملتقى الحوار السياسي المنعقد صباح اليوم الجمعة للاختيار بين القوائم المنافسة على مناصب «الرئاسي» والحكومة.

ووجهت طلبا إلى أعضاء الملتقى باحترام نتائج التصويت على القوائم.

كما استعرض الملتقى تعهدات ورقية للمرشحين الأربعة للحكومة وهم محمد الغويل ومحمد عبداللطيف المنتصر وعبدالحميد دبيبة وفتحي باشاغا.

ونص على التالي: «أتعهد بإجراء الانتخابات في تاريخ 24 ديسمبر واحترام نتائج التصويت في ملتقى الحوار السياسي الليبي، والالتزام بتشكيل الحكومة بالكفاءة والجدارة والتمثيل العادل المتنوع سياسيا وجغرافيا، ومشاركة المكونات الثقافية والمرأة والشباب، على أن لا يقل تمثيل النساء عن نسبة 30% من المناصب القيادية في الحكومة (الوزراء أو الوكلاء)، وعليه أوقع».

ثم أخذ المنظمون من البعثة في استعراض أسلوب التصويت على القوائم مع أعضاء الملتقى.