ملتقى جنيف: انقضاء مهلة تسليم القوائم السلطة الانتقالية.. وقوائم مسربة أبرزها «عقيلة وباشاغا»

جلسة ملتقى الحوار السياسي الليبي في جنيف، 1 فبراير 2021، (البعث الأممية)

 انقضت الخميس المهلة التي حددتها البعثة الأممية في ليبيا لتسلم قوائم المرشحين لمناصب السلطة التنفيذية الجديدة، دون أن تعلن البعثة على نحو رسمي عن تسلمها القوائم، أو تأجيل المهلة.

إلا أن معلومات متداولة تحدثت عن قوائم مسربة أبرزها القائمة التي جمعت المستشار عقيلة صالح مرشحا لرئاسة المجلس الرئاسي، وفتحي باشاغا، رئيسا للحكومة، وهو ما أكده عضو لجنة الحوار موسى فرج في تصريح إلى قناة فبراير الليبية. وأفادت مصادر الحوار أن عملية التصويت على القوائم ستكون على الأرجح غدا الجمعة بعد أن تكون قد جرى تسلمها من قبل البعثة الأممية.

وفاجأ المرشح خالد المشري الجميع بسحب ترشحه، على الرغم من تحصله على الأصوات الأكثر في المجمع الانتخابي للمنطقة الغربية (9 أصوات). وقال المشري في تصريح تلفزيوني: «قررت الانسحاب من الترشح للمجلس الرئاسي في ليبيا لإتاحة الفرصة لتوافق أكبر»، شاكرا كل من صوت له في الجولة الأولى التي جرت الإثنين.

اقرأ أيضا: البعثة الأممية: يجب تقديم القوائم في موعد لا يتجاوز الساعة 10 مساء بتوقيت جنيف

بدوره، قال المرشح لرئاسة الحكومة في السلطة الموقتة عثمان عبدالجليل إنه لم يتمكن من الحصول على العدد المطلوب من تزكيات أعضاء لجنة الحوار (17 تزكية) لتشكيل قائمة يكون فيها على رأس الحكومة حتى يدخل الجولة التالية من التصويت.

كانت البعثة الأممية شددت على ضرورة تقديم القوائم المرشحة لعضوية السلطة التنفيذية الجديدة «في موعد لا يتجاوز الساعة 10 مساء بتوقيت جنيف» الخميس، منوهة بأن ملتقى الحوار السياسي سيستأنف أعماله الجمعة.

والثلاثاء، أعلنت البعثة الأممية، اللجوء لخيار تشكيل قوائم لمرشحي المجلس الرئاسي، بعد عدم حصد أي منهم النسبة المطلوبة من التصويت وفق آلية المجمعات الانتخابية الثلاثة.

المزيد من بوابة الوسط