رئيس «خارجية النواب» للسفيرالأميركي: الحوار هو الحل الوحيد لإنهاء أزمة ليبيا

رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الليبي يوسف العقوري والسفير الأميركي ريتشارد نورلاند (مجلس النواب).

أجرى السفير الأميركي لدى ليبيا ريتشارد نولارند، مباحثات هاتفية، اليوم الأحد، مع رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بمجلس النواب يوسف العقوري، تناولت آخر المستجدات السياسية في البلاد والانتخابات القادمة في ديسمبر.

وهنأ العقوري، نورلاند، بمناسبة تولي الرئيس الأميركي الجديد لمهامه وأعرب عن «حرص لجنة الشؤون الخارجية على العمل مع الإدارة الأميركية الجديدة».، وفق بيان نشره موقع مجلس النواب على شبكة الإنترنت.

بناء المؤسسات الليبية
كما ثمّن العقوري «الدور الذي تقوم به الولايات المتحدة لمساعدة الشعب الليبي لتحقيق تطلعاته للاستقرار والحرية والديمقراطية»، معربا عن «تقديره للعلاقات التاريخية مع الولايات المتحدة»، وشكره لـ«المساعدات الأميركية لليبيا في جميع المجالات»، مشددا على «أهمية الاستفادة من الخبرات الأمريكية في المجال التنموي وبناء المؤسسات السياسية الليبية».

الحوار السياسي هو الحل
وجدد رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب التأكيد على «أهمية الدعم الأمريكي لاستقرار ليبيا» مشددا على أن «الحوار السياسي هو الحل الوحيد لإنهاء أزمة ليبيا وضرورة صون دماء جميع الليبيين»، كما أكد «أهمية تثبيت وقف إطلاق النار الدائم من خلال دعم حوار 5+5، وخروج جميع القوات الأجنبية من ليبيا».

من جانبه، أعرب السفير الأميركي عن «حرص بلاده على تعزيز العلاقات مع ليبيا ودعم استقرارها وبما يعود على جميع الليبيين بالسلام والازدهار».