السفير الأميركي لصنع الله: أي إغلاق إضافي لقطاع الطاقة سيضر جميع الليبيين

لقاء ريتشارد نورلاند مع صنع الله، 25 يناير 2021، (حساب السفارة الأميركية على تويتر)

عبر سفير الولايات المتحدة لدى ليبيا ريتشارد نورلاند عن مخاوفه من أن «أي إغلاق إضافي لقطاع الطاقة الليبي سيضر بجميع الليبيين».

جاء ذلك خلال لقائه رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، أمس الإثنين، حسب تغريدة على حساب السفارة بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، اليوم الثلاثاء.

يذكر أن حرس المنشآت النفطية أغلقوا ميناء الحريقة النفطي بطبرق، الأحد الماضي، احتجاجا على تأخر صرف رواتبهم من قبل مؤسسة النفط.

وفي مطلع يناير الحالي، أوقفت سرية الحريقة بطبرق التابعة لجهاز حرس المنشآت النفطية بالمنطقتين الشرقية والوسطى، تصدير النفط من الميناء، ومنعت ناقلة من دخوله احتجاجا على توقف رواتبهم، وذلك للمرة الأولى منذ الإعلان عن استئناف الإنتاج والتصدير في سبتمبر العام 2020.

المزيد من بوابة الوسط