حملة أمنية لـ«داخلية الوفاق» تستهدف بسط الأمن في ترهونة

مركبات شرطية تتبع وزارة الداخلية بحكومة الوفاق في طريقها إلى ترهونة، الأحد 24 يناير 2021. (داخلية الوفاق)

أعلنت وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني، انطلاق قوة من فرع إدارة إنفاذ القانون طرابلس بالإدارة العامة للعمليات الأمنية لمدينة ترهونة، اليوم الأحد، وذلك بناء على تعليمات وزير الداخلية المفوض فتحي باشاغا، بفرض الأمن داخل المدينة.

وأوضحت الوزارة أن تلك الحملة الأمنية تستهدف «بسط الأمن والاستقرار وفرض القانون ومساندة مديرية الأمن بها والأجهزة الأمنية العاملة داخلها»، وفق ما نشرته عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

منع حدوث أي تجاوزات
كما تشمل مهمة القوات الأمنية «منع حدوث أي تجاوزات أمنية وضبط النظام بالشارع العام بالمدينة».

من جانبها، حذرت وزارة الدفاع بحكومة الوفاق، في وقت سابق، من «وجود حالات تشفٍّ وانتقام في ترهونة على خلفية هذه الجرائم»، في إشارة إلى المقابر الجماعية التي تم العثور عليها بالمدينة. وتابعت الوزارة: «إذ ندين مثل هذه الأفعال، فلن نتهاون حيالها لو حصلت»، مشيرة إلى إصدار المدعي العام العسكري «أمر قبض على أكثر من 3000 عنصر من المنضمين إلى اللواء التاسع والمتورطين في جرائم المقابر الجماعية في ترهونة».

مركبات شرطية تتبع وزارة الداخلية بحكومة الوفاق في طريقها إلى ترهونة، الأحد 24 يناير 2021. (داخلية الوفاق)
مركبات شرطية تتبع وزارة الداخلية بحكومة الوفاق في طريقها إلى ترهونة، الأحد 24 يناير 2021. (داخلية الوفاق)
مركبات شرطية تتبع وزارة الداخلية بحكومة الوفاق في طريقها إلى ترهونة، الأحد 24 يناير 2021. (داخلية الوفاق)
مركبات شرطية تتبع وزارة الداخلية بحكومة الوفاق في طريقها إلى ترهونة، الأحد 24 يناير 2021. (داخلية الوفاق)

المزيد من بوابة الوسط