مجلس المصالحة بغريان يعلن استعداده لتبادل محتجزين مع المنطقة الشرقية

محتجزون برفقة ذويهم بعد عملية تبادل بين قوات حكومة الوفاق والقيادة العامة، 25 ديسمبر 2020، (تويتر)

أعلن مجلس المصالحة الاجتماعية بغريان استعداده لتبادل محتجزين مع المنطقة الشرقية، مطالبا بالإسراع لإيجاد آلية لإتمام هذه العملية وفق القوائم المقدمة بين الطرفين.

وقال رئيس المجلس، حسن الهري، إن أهالي غريان «عاملوهم كضيوف»، مطمئنا الجميع أنهم «في أحسن حال وبصحة جيدة»، وتابع: «هذا دليل قاطع على أن أهلكم في غريان ليسوا قتلة، كما حاول المغرضون إلصاق هذه التهمة بنا»، حسب بيان على صفحة المجلس البلدي غريان بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، اليوم الخميس.

وفي 25 ديسمبر الماضي، جرت عملية تبادل محتجزين في منطقة الشويرف (غرب البلاد)، حيث أطلق 33 محتجزًا من قوات القيادة العامة مقابل 15 من قوات الوفاق ينحدر أغلبهم من مدن الزاوية وصبراتة وطرابلس وصرمان وتاجوراء، بإشراف عدد من القادة الميدانيين وحكماء وأعيان من الزاوية وصبراتة والزنتان.

المزيد من بوابة الوسط