البعثة الأممية تنعي ضحايا انفجار الأكاديمية البحرية

شعار بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا. (أرشيفية: الإنترنت)

نعت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ضحايا حادث الانفاجر الذي وقع في الأكاديمية البحرية بمنطقة الصياد أمس.

وقالت البعثة في بيان اليوم، إنها تلقت «بحزن بالغ نبأ حادث الانفجار الذي وقع في الاكاديمية البحرية في منطقة الصياد ليلة البارحة، جراء حريق عرضي بحسب ما أوردته السلطات المعنية، نتج عنه وفاة آمري الاكاديمية البحرية والكلية البحرية وإصابة آخرين».

«الرئاسي» ينعى ضحايا الانفجار في مقر الأكاديمية البحرية

وتقدمت البعثة «بأحر التعازي لحكومة الوفاق الوطني وذوي الفقيدين وزملائهم وتدعو لهم بالرحمة، وتتمنى للمصابين الشفاء العاجل».

وصباح اليوم، أكدت وزارة الدفاع بحكومة الوفاق أن انفجارا وصفته بـ«المريع» وقع في مقر الأكاديمية البحرية بجنزور أمس الثلاثاء، أودى بحياة ثلاثة أشخاص بينهم اثنان من ضباط البحرية.

ونعت الوزارة المتوفين، متقدمة بتعازيها إلى البحرية وأسر الضحايا.

وأعلنت الأكاديمية أمس وفاة آمرها «العميد ب» أحمد أيوب، وآمر الكلية البحرية «العميد ب» سالم أبوصلاح جراء الحادث، في حين أفاد الناطق باسم جهاز الإسعاف والطوارئ، أسامة علي، بمقتل شخص وإصابة ثلاثة آخرين إثر اندلاع حريق في مقر نازحي تاورغاء المجاور للأكاديمية.