الأكاديمية البحرية تنعى اثنين من قياداتها بعد اندلاع حريق بأحد مخازن الذخيرة القديمة

أمام مصحة الضياء للخدمات الطبية - عميد بحري أحمد أيوب الذي وافته المنية في الانفجار (بوابة الوسط).

أعلنت أكاديمية الدراسات البحرية، ليل الثلاثاء، وقوع انفجار هز مقرها، ونتج عنه حريق أودى بحياة اثنين من قياداتها على الأقل.

وحسب صفحة أكاديمية الدراسات البحرية على موقع «فيسبوك»، فقد توفي كل من: آمر الأكاديمية البحرية «العميد ب» أحمد أيوب، وآمر الكلية البحرية «العميد ب» سالم أبوصلاح، إثر حريق تبعه انفجار هز أركان الأكاديمية.

وحسب الناطق الرسمي باسم رئاسة أركان القوات البحرية الليبية، نعت رئاسة الأركان العميد بحري أحمد أيوب، «إثر اندلاع حريق في أحد مخازن الذخيرة القديمة في الأكاديمية»، وفق ما ذكرته صفحة الناطق الرسمي على موقع «فيسبوك».

ووفق تقديرات غير رسمية، أسفر الحادث عن وقوع جرحى، تم نقلهم، مع جثامين القتلى إلى مصحة الضياء للخدمات الطبية، حسب مصادر محلية وشهود عيان.

ولم تعلن أية جهة رسمية بعد تفاصيل الحادث.

من جانبها، أعلنت هيئة السلامة الوطنية طرابلس، منذ قليل، توجه فرق إطفاء إلى جنزور للمساندة في إخماد الحريق الذي نشب بالأكاديمية البحرية هناك.

المزيد من بوابة الوسط