«المضي في المسار السياسي» محور مشاورات السراج مع وليامز في روما

السراج وستيفاني وليامز في روما، 9 يناير 2020. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

بحث رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج، السبت، في العاصمة الإيطالية روما، مع الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة ستيفاني وليامز مستجدات الوضع في ليبيا، وسبل المضي قدمًا في المسار السياسي.

وقال المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي في بيان، إن وليامز «رحبت بما أبداه السراح من التزام بتسخير كل الإمكانات لتمكين المفوضية العليا للانتخابات من إنجاز الاستحقاق الانتخابي في الموعد المتفق عليه في ديسمبر 2021، بالتعاون والتنسيق مع الأمم المتحدة».

- كونتي يؤكد للسراج أهمية الالتزام بموعد الانتخابات في ديسمبر 2021

وحسب وكالة الأنباء الإيطالية «نوفا»، فقد بدأ السراج زيارة «غير معلنة» تستمر يومين إلى إيطاليا، الخميس. وأمس الجمعة أكد رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي، خلال استقباله السراج «أهمية الالتزام بالموعد المحدد لإجراء الانتخابات في ديسمبر 2021».

بدوره، أوضح السراج أن «حكومة الوفاق سخرت كل الإمكانات لتمكين المفوضية العليا للانتخابات من إنجاز الاستحقاق الانتخابي في موعده وعلى أكمل وجه». مجددًا تأكيد أن «نجاح مسارات الحل يعتمد بشكل كبير على وقف التدخلات الخارجية السلبية في الشأن الليبي».

وسبق أن أكدت وليامز خلال إعلانها تأسيس اللجنة الاستشارية المنبثقة من ملتقى الحوار السياسي الأسبوع الماضي، أن «موعد الانتخابات الوطنية يبقى في 24 ديسمبر 2021 أمرًا ثابتًا بالنسبة» إليها، مؤكدة أنه «مبدأ إرشادي وهدف لا يمكن التخلي عنه».

المزيد من بوابة الوسط