مؤسسة النفط تتعاون مع وزارة الطاقة الأميركية في دراسة تستهدف زيادة إنتاجها

شعارا مؤسسة النفط ووزارة الطاقة الأميركية. (صفحة مؤسسة النفط على فيسبوك)

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط، الأربعاء، التعاون مع وزارة الطاقة الأميركية لتنفيذ «دراسة شاملة لخطة المؤسسة في المديين المتوسط والبعيد لإعادة تأهيل وتطوير الحقول المنتجة والمكتشفة حديثا» بهدف زيادة إنتاج النفط والغاز.

وقالت المؤسسة في بيان منشور على صفحتها بموقع «فيسبوك»، إن الدراسة التي تأتي في إطار «دعم الشفافية وتطوير أدائها»، تتظمن مراجعة نظام الحوكمة بالمؤسسة وشركاتها.

- صنع الله يقترح على شركة الكهرباء التركيز على مشاريع الطاقات البديلة

وأشارت إلى أن الدراسة تستهدف بشكل رئيس تسليط الضوء على نقاط قوة المؤسسة الوطنية للنفط، وتحديد مجالات تحسين الكفاءة والفاعلية، واقتراح التدابير الكفيلة بدعم أداء المؤسسة وشركاتها، وتعزيز ودعم الاستثمار الدولي في ليبيا، ومواءمة المؤسسة مع «أفضل» الممارسات الدولية للشركات الكبرى، مما يعزز فرص جذب الاستثمار الدولي، ويسهل التعاون مع الشركات العالمية الرائدة في مجالات الصناعة النفطية كافة.
 

المزيد من بوابة الوسط