مفوضية اللاجئين: 113 عملية إنقاذ واعتراض مهاجرين قبالة السواحل الليبية في 2020

إنقاذ مهاجرين غير شرعيين قبالة الساحل الليبي (الإنترنت)

أعلنت مفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة تنفيذ خفر السواحل الليبي «التابع لحكومة الوفاق» 113 عملية إنقاذ أو اعتراض لمهاجرين غير شرعيين بعرض البحر المتوسط خلال العام 2020.

وسجلت المفوضية في بيان الخميس إنقاذ أو اعتراض 11265 لاجئًا ومهاجرًا في عرض البحر من قبل خفر السواحل الليبي، حيث تم إعادتهم إلى البلاد خلال 113 عملية.

ويتألف المهاجرون الموقوفون من 83% من الرجال، و8% من النساء، و9% من الأطفال، وتعود جنسياتهم الرئيسية إلى السودان «23%» ومالي «12%» وبنغلاديش «11%». كما أشارت الهيئة الأممية إلى زيادة بنسبة 25% في عدد الوافدين إلى الموانئ الليبية خلال 2020 مقارنة بالعام 2019.

اقرأ أيضا: «هيومن رايتس» تطالب إيطاليا بوقف دعم خفر السواحل الليبي

في المقابل، جرى تسجيل 7607 لاجئين وطالبي لجوء هذا العام وحده، إضافة إلى إجمالي 44725 مسجل حاليا في ليبيا. و45% من هؤلاء رجال و22% نساء، و33% أطفال. وأعلى ثلاث جنسيات مسجلة هي السودانية «35%» والسورية «32%»، والإريترية «12%».

ويشكل الأشخاص الذين يعانون من حالات طبية خطيرة 5% من اللاجئين بينما يشكل الأطفال غير المصحوبين والمنفصلين عن ذويهم إلى جانب الأسر التي تعيلها امرأة وحيدة 3%.

المزيد من بوابة الوسط