العقوري محذرا من اندلاع حرب جديدة: لا يمكن أبدا أن تكون حلا لأزمة ليبيا

رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بمجلس النواب، يوسف العقوري. (مجلس النواب)

حذر رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بمجلس النواب، يوسف العقوري، من اندلاع حرب جديدة في ليبيا، معتبرا أنها «لا يمكن أبدا أن تكون حلا لأزمة ليبيا الراهنة».

وأعرب العقوري في بيان أصدره، اليوم الثلاثاء، عن بالغ القلق «من التصعيد الأخير الذي يأتي بعد نجاح جهود التهدئة»، محذرا «من الوسائط الإعلامية التي تبث خطاب الكراهية وتحرض على العنف»، ومدينا «دعوات الاقتتال بين أبناء الشعب الواحد».

وأكد العقوري «أهمية صون حرمة الدم الليبي» والوقوف «ضد خيار الحرب أو من يحرض عليها»، معتبرا «أن الوقت قد حان لتحقيق السلام بعد سنوات من الاقتتال المرير بين أبناء الشعب الواحد الذي تسبب في كلفة باهظة بشريا وماديا».

وحذر العقوري من «أن اندلاع حرب جديدة في ليبيا سيهدد أمن واستقرار المنطقة بأكملها»، مؤكدا «رفض التدخلات الخارجية، وضرورة خروج جميع القوات الأجنبية من كل مناطق ليبيا»، داعيا «المجتمع الدولي إلى اتخاذ موقف حازم تجاه ذلك».

وشدد رئيس لجنة الشؤون الخارجية والتعاون الدولي بمجلس النواب على «أن الحرب لا يمكن أبدا أن تكون حلا لأزمة ليبيا الراهنة»، مؤكدا «أن السبيل الوحيد للحل هو بمواصلة الحوار السياسي، ودعم بعثة الأمم المتحدة للدعم في سبيل ذلك، والالتزام بتوصيات مؤتمر برلين».  

ودعا العقوري في ختام البيان «جميع الليبيين إلى التكاتف وتجاوز أحقاد الماضي، وتجنيب البلاد سيناريو الحرب والفوضى، والاستفادة من تجربة الأجداد المؤسسين التي أنتجت دولة ليبيا المستقلة والموحدة».

المزيد من بوابة الوسط