«لجنة الموقتة» تناقش إجراءات توريد مليوني جرعة من لقاح «كورونا» وتعيد النشاط الرياضي دون جماهير

اجتماع اللجنة العليا لمكافحة جائحة كورونا برئاسة الناظوري. الأربعاء 16 ديسمبر 2020. (المركز الإعلامي لرئاسة القوات المسلحة)

ناقشت اللجنة العليا لمكافحة جائحة «كورونا» التابعة للحكومة الموقتة، اليوم الأربعاء، الإجراءات الخاصة بتوفير مليوني جرعة كـ«دفعة أولى» من اللقاح المخصص لعلاج الفيروس وفتح اعتماد للمركز الوطني لمكافحة الأمراض لهذا الغرض، مؤكدة أن «الإجراءات في هذا الصدد قائمة على قدم وساق»، كما قررت إعادة النشاط الرياضي في الصالات والملاعب دون جماهير.

جاء ذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة برئاسة الفريق عبدالرازق الناظوري بمقر رئاسة الأركان العامة بمنطقة الرجمة، اليوم الأربعاء، بحضور عضو اللجنة وزير الصحة بالحكومة الموقتة، سعد عقوب، ورئيس اللجنة الطبية الاستشارية العليا الدكتور الصالحين مجيد، وأعضاء اللجنة الطبية الاستشارية، حسين العوامي، والدكتور عماد بوشكم ومقرر اللجنة مقدم إبراهيم الرمالي.

وقال المركز الإعلامي لرئاسة أركان القوات المسلحة عبر صفحته على «فيسبوك» إن الاجتماع جرى خلاله «مناقشة موضوع اللقاح الخاص بكوفيد-19 والتأكيد على فتح اعتماد للمركز الوطني للأمراض، لتوريد أول دفعة من اللقاح بعدد مليوني جرعة والإجراءات في هذا الصدد قائمة على قدم وساق».

وأضاف أن الاجتماع تناول أيضا موضوعات توفير الأكسجين في مراكز العزل والعمل على توفير الاحتياجات سواء من السوق الداخلية أو الخارجية، وكذلك تطوير مصانع الأكسجين وتركيب مصانع أخرى لسد الاحتياجات، ومعالجة الخلل الموجود في شبكة الأكسجين بمركز بنغازي الطبي وتأكيد اإتمام عملية الإصلاح في أسرع وقت.

كما ناقشة اللجنة العليا لمكافحة جائحة «كورونا» التابعة للحكومة الموقتة «تكليف اللجنة الطبية الاستشارية العليا بتقييم الإجراءات والتدابير الاحترازية المتخذة في المؤسسات التعليمية، وإفادة اللجنة العليا عن مدى جاهزية هذه المؤسسات قبل البدء في الدراسة».

واتفق المجتمعون على مخاطبة الحكومة الموقتة لتوفير الاحتياجات التي من شأنها الأخذ بكل التدابير الاحترازية الصادرة عن اللجنة الطبية الاستشارية فيما يخص فتح المؤسسات التعليمية، منوهين بأنه «في حالة عدم توافر كل الاحتياجات التي تضمن سير العملية التعليمية وفقا للتدابير الاحترازية فإن اللجنة العليا لمكافحة جائحة كورونا سوف تضطر إلى إصدار تعليمات بخصوص إقفال المدارس».

وقررت اللجنة العليا لمكافحة جائحة «كورونا» في ختام الاجتماع «السماح بإعادة النشاط الرياضي في الصالات والملاعب الرياضية، بشرط عدم حضور الجمهور والالتزام بالتدابير الاحترازية المنصوص عليها»، وفق المركز الإعلامي لرئاسة الأركان العامة.

المزيد من بوابة الوسط