بقيمة 927 مليون يورو.. مالطا تصادر زوارق وسيارات مسروقة وعملات في طريقها إلى ليبيا

رزم «الكوكايين» المخبئة في حمولة إحدى حاويات السفينة في مالطا كانت في طريقها إلى ليبيا، 9 ديسمبر 2020، (الإنترنت))

صادرت الجمارك المالطية بضائع متجهة إلى ليبيا بقيمة 927 مليون يورو، تشمل سيارات مسروقة وعملات ورقية وألعابا نارية بين العامين 2018 و 2020.

وتشمل البضائع المتجهة إلى ليبيا التي صادرتها إدارة الجمارك المالطية خلال السنوات الثلاث الماضية في انتهاك لعقوبات الأمم المتحدة، 23 حاوية تحمل زوارق سريعة مسروقة، وقدرت قيمتها بنحو 135 ألف يورو، حيث أشارت إدارة الجمارك إلى أنه يُشتبه في أنها تستخدم لتسهيل الهجرة غير الشرعية، وذلك وفق ما نشرت تقارير إعلامية مالطية الجمعة.

كما صادرت الجهات ذاتها حاويتين تحملان 926 مليون يورو من العملات الورقية كانتا في طريقهما إلى ليبيا قادمتين من روسيا. إلى جانب ضبط 23 حاوية محملة بالألعاب النارية تقدر قيمتها بأكثر من مليون يورو. واكتشف مسؤولو الجمارك سيارات مسروقة بقيمة 95 ألف يورو في أربع حاويات. 

وفي وقت سابق من هذا الأسبوع، ضبطت إدارة الجمارك المالطية شحنة تقدر بـ612 كيلوغراما من الكوكايين الكولومبي، كانت غادرت الإكوادور وعبرت كولومبيا في طريقها إلى ليبيا. وحسب جريدة «مالطا توداي» نقلا عن إدارة الجمارك فإن القيمة السوقية لشحنة الكوكايين تقدر بـ69 مليون يورو، وتعد أكبر كمية مخدرات تم ضبطها حيث أخفيت داخل صناديق تحمل زيت الطهي.

وبعد فحص عدد من العينات، سلمت القضية إلى فرقة مكافحة المخدرات التابعة للشرطة لإجراء مزيد من التحقيقات، وجرى إبلاغ قاضي التحقيق بالقضية. وقال رئيس الجمارك المالطي جوزيف تشيتوتوي يوم الخميس، إن حادثة ضبط كمية المخدرات يسلط الضوء على حاجة وكالات إنفاذ القانون إلى توخي الحذر باستمرار.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط