صحيفة إيطالية: لغز الهجمات الجوية في ليبيا مستمر

سلطت صحيفة "لا ريبوبليكا" الإيطالية، الضوء على نفي مصر أي تورط في الهجمات الجوية التي استهدف الميليشيات الإسلامية في طرابلس، في الأيام الأخيرة، وتسبب في مقتل 15 شخصًا، وذلك بعدما اتهمت الميليشيات المتحدة تحت اسم "فجر ليبيا"، مصر والإمارات بالمسؤولية عن الهجمات، ووصفت برلمان طرابلس بالمتواطئ.

وقالت الصحيفة إن الهجمات لا تزال تمثل لغزًا، بينما شن المقاتلون الإسلاميون بميليشيات مصراتة هجومًا على محطة "العاصمة" التلفزيونية القومية والموالية لخصمها، ميليشيات الزنتان، هذا فيما أعلن البرلمان الليبي، المضطر للاجتماع في طبرق هربًا من تهديد الميليشيات، تنظيم "فجر ليبيا" جماعة إرهابية، والذي تصفه الصحيفة بأنه محاولة للتنسيق بين الميليشيات الإسلامية الليبية.

كما رأت الصحيفة أن ليبيا غارقة في الفوضى بالمعنى الحرفي للكلمة، حتى إنها أعلنت أمس تنازلها عن تنظيم بطولة أمم إفريقيا لكرة القدم في 2017، بينما تنعقد في القاهرة الاثنين قمة دول شمال إفريقيا، لمناقشة الوضع في ليبيا.

وأشارت الصحيفة إن الاضطرابات التي تشهدها ليبيا تمثل تهديدا لدور الجوار، وبخاصة مصر والجزائر، حيث تم قتل العديد من المواطنين المصريين ما دفع الآلاف منهم للهرب، فيما أغلقت مصر وتونس أجوائهما أمام الرحلات القادمة من ليبيا، في 22 أغسطس، كإجراء احترازي.

المزيد من بوابة الوسط