بوريل: الاتحاد الأوروبي تبنى التزاما ملموسا عبر «إيريني» لمراقبة حظر الأسلحة في ليبيا

الممثل الأعلى للأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيف بوريل. (الإنترنت)

قال الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية والأمنية جوزيب بوريل، إن الاتحاد الأوروبي يدعم عملية السلام التي تقودها الأمم المتحدة في ليبيا، مضيفا أن الاتحاد تبني «التزامًا ملموسًا» عبر عملية إيريني لمراقبة الحظر على الأسلحة.

وتابع بوريل خلال جلسات حوار المتوسط ​​التي ينظمها معهد الدراسات السياسية الدولية في إيطاليا، «كانت هناك خلال الأيام القليلة الماضية بوادر إيجابية» في ليبيا، حيث تواصل وقف إطلاق النار منذ الصيف بـ«معجزة».

في سياق متصل قال بوريل، إنه سيكون للإدارة الأميركية الجديدة نهج أكثر توازنا في الشرق الأوسط، مضيفا «أعتقد أن الإدارة الجديدة سيكون لها نهج أكثر توازنا في الشرق الأوسط.، وهذا سيعطي فرصة لاستئناف المفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين»، وفقاً لما نقلته وكالة «نوفا» الإيطالية.

المزيد من بوابة الوسط