بومطاري: «المركزي» مسؤول عن تسرب الأموال الليبية للخارج

وزير المالية المفوض فرج بومطاري في حوار لبرنامج «فلوسنا» الذي تبثه قناة «الوسط» (Wtv). (بوابة الوسط)

قال وزير المالية المفوض فرج بومطاري، الجمعة، إن «المصرف المركزي هو المسؤول عن تفشي الفساد في كافة قطاعات الدولة وتسرب الأموال الليبية للخارج». 

وأضاف في حوار لبرنامج «فلوسنا» الذي تبثه قناة «الوسط» (Wtv) إن المصرف المركزي مسؤول عن تسرب الأموال إلى السوق الموازية، والفساد الحادث في الاعتمادات المستندية، مشيرا إلى دول - لم يسمها – تحتضن هذا الفساد وتستقبل الأموال المهربة.

ودعا وزير المالية المفوض إلى «تفعيل دور الأدوات الرقابية ومكافحة غسل الأموال»، مشيرا إلى «أمور كثير مطلوب من المصرف المركزي إصلاحها مثل الرقابة على النقد الأجنبي»

وفي أكتوبر الماضي أعرب بيان صادر عن محافظ المركزي في طرابلس الصديق الكبير عن أسفه حيال «تصرفات» الوزير المفوض معتبرا أنها «هدفت إلى تضليل الشعب الليبي وتدمير الثقة في النظام المالي».

وقال الكبير في البيان إن بومطاري «رفض إصدار أي بيان تصويبي عند إبلاغه بالضرر الذي سببته مقابلاته مع وسائل الإعلام»، موضحا أنه «لم يكن أمامه أي خيار سوى إحالة القضية إلى مكتب النائب العام وحلها بالطرق القانونية».