إزالة «رصاصة عشوائية» اخترقت دماغ طفل في بنغازي

الرصاصة بعد استخراجها من قاع رأس الطفل وفي الصورة الثانية نسخة من صورة مقطعية للرصاصة قبل إجراء الجراحة. (مركز بنغازي الطبي)

أعلن مركز بنغازي الطبي، الجمعة، نجاح جراحة لإزالة رصاصة أخترقت دماغ طفل من ضحايا الرصاص العشوائي.

وأوضح المكتب الإعلامي للمركز أن الجراحة المستعجلة أجراها الفريق الطبي لقسم جراحة المخ والأعصاب، لحالة طفل يبلغ 11 عامًا أُصيب بإطلاق ناري في الرأس (رصاصة عشوائية).

وأشار المركز إلى أن «الصور المقطعية والفحوصات أظهرت اختراق الرصاصة الدماغ واستقرارها بقاع الجمجمة»، وفق جراح المخ والأعصاب، د. الحسن العوامي.

اقرأ أيضًا: «بنغازي الطبي» يعلن نجاح جراحة قلب مفتوح

ونوه العوامي إلى «نجاح الجراحة التي استغرقت بين نحو 2 و3 ساعات بعد إزالة الرصاصة»، مشيرًا إلى أن «الطفل الآن في حالة جيدة ويخضع للرعاية الصحية حاليًا في القسم الإيوائي لمتابعة حالته وإجراء الفحوصات الطبية والصور المقطعية له للاطمئنان على حالته الصحية بعد الجراحة».

شمل الفريق الطبي كلًّا من  إخصائي جراحة المخ والأعصاب د. أحمد دومة، وأطباء جراحة المخ والأعصاب د. الحسن العوامي ود. أماني بن ناصر، وطبيبي التخدير د. فؤاد المكاس ود. وليد الشطشاط.

المزيد من بوابة الوسط