رحيل «سفير» الطفولة و«ديزني» ليبيا الفنان عبدالله كريستا

فقدت ليبيا اليوم الجمعة، رائد أغاني الأطفال، صاحب الأغنية الشهيرة، وأول أغنية للطفل في ليبيا «احنا صغار ونولوا كبار ونحمو بلدنا من الغدار» برحيل الفنان، عبدالله كريستة، رائد برامج الأطفال، عن عمر ناهز الـ85 عاما، بعد معاناة مع المرض.

بدأ الراحل مسيرته الفنية أواخر خمسينيات القرن الماضي مواكبا ولادة الإذاعة الليبية، وعرف كأحد أوائل منتجي برامج الطفل، وأول من غنى ولحن وأصدر مجلة للطفل في ليبيا، إلى جانب أنه شاعر غنائي، وصاحب تجربة مبكرة في صناعة رسوم الأطفال المتحركة ورائدا لها على المستوى العربي.

لقب بـ«سفير الطفولة» و«ديزني» ليبيا، وولد في منطقة باب بحر بالمدينة القديمة بطرابلس العام 1935 م وفي سن الخامسة التحق بكتاب سيدي سالم في المدينة القديمة لتعلم القرآن، قبل أن يبدأ تعليمه الابتدائي في مدرسة المدينة القديمة، وكرس حياته لفن الطفل، حيث أنجز عديد الأغاني والبرامج المسموعة والمصورة، والقصص المترجمة والمدبلجة.

المزيد من بوابة الوسط