وليامز: عقوبات تنتظر من يعرقل «حركة التغيير» في ليبيا

الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة، ستيفاني وليامز، خلال مؤتمر صحفي في تونس، الأحد 15 نوفمبر 2020. (البعثة الأممية)

طالبت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة في ليبيا، ستيفاني وليامز، الطبقة السياسية في ليبيا بالانضمام إلى «حركة التغيير»، مؤكدة أنه لن يسمح بعرقلة عملية التغيير «وقد تكون هناك عقوبات».

وأضافت وليامز، خلال مؤتمر صحفي عقدته في تونس، مساء اليوم، موجهة حديثها للطبقة السياسية الحالية في ليبيا «عليهم الالتزام برغبات الليبيين في استمرار الحوار السياسي».

وتابعت أن هناك اتفاقا كاملا على ضرورة مشاركة المرأة الليبية في القرار، حيث ستكون 30% من الحكومة المقبلة للنساء «وأنا مسرورة بذلك».

المزيد من بوابة الوسط