اللجنة المختصة بالمقابر الجماعية في ترهونة تسلم ثاني جثة مجهولة إلى ذويها بعد التعرف عليها

عملية انتشال جثامين من إحدى المقابر الجماعية في ترهونة. (الإنترنت)

قالت وزارة العدل بحكومة الوفاق الوطني، إن اللجنة المكلفة بقرار وزير العدل رقم (411) لسنة 2020 للبحث عن المقابر الجماعية بمدينة ترهونة سلمت، اليوم الخميس، ثاني جثة مجهولة بعد التعرف على هويتها، إلى ذويها.

وأوضحت الوزارة، عبر صفحتها على «فيسبوك»، أن الجثة تعود للمواطن عياد اعمار سالم الدعي، من مواليد 24 سبتمبر 1974، وكان يعمل سائقًا بالمؤسسة الوطنية للنفط، وفقد يوم 25 ديسمبر العام 2019 بمدينة ترهونة وعُـثر على جثمانه يوم 27 أكتوبر المنصرم في المقابر الجماعية بمشروع الربط في ترهونة.

وأكدت الوزارة أن الجثة جرى تسليمها لذويها بمقر الطب الشرعي في طرابلس بإشراف من مكتب النائب العام وبحضور رئيس اللجنة المكلفة ومدير إدارة التحري والتحقيقات الجنائية بوزارة الداخلية ومدير إدارة الطب الشرعي والتحاليل بمركز الخبرة القضائية والبحوث.

وذكرت الوزارة أن الجثة هي الثانية التي يتم تسليمها لذويها من بين الجثث المجهولة التي جرى انتشالها من المقابر الجماعية، وذلك بعد استكمال إجراءات التعرف من قبل فريق اللجنة بقسم الطب الشرعي من خلال الملابس والعلامات المميزة بالجثة وأخذ العينات اللازمة.

- «عدل الوفاق»: تسليم جثمان العميد مبروك خلف بعد العثور عليه بمقبرة جماعية في ترهونة

وسلمت اللجنة المختصة بالمقابر الجماعية في ترهونة، أمس الأربعاء، جثة أحد المفقودين الذين عُـثر عليهم بمقابر جماعية في المدينة، وتعود لمدير مكتب المعلومات والمتابعة السابق بوزارة الداخلية العميد مبروك الهادي خلف، وفق ما أعلنته وزارة العدل بحكومة الوفاق.

بطاقة تعريف نشرتها وزارة العدل لجثمان المواطن عياد اعمار الدعي. (وزارة العدل)

المزيد من بوابة الوسط