الغرفة الأمنية بنغازي تبحث آلية تنظيم بعض الترتيبات العسكرية المسلحة

رئيس الأركان العامة التابع للقيادة العامة الفريق عبدالرازق الناظوري (مديرية أمن بنغازي).

أعلنت مديرية أمن بنغازي، اليوم الأحد، مناقشة الغرفة الأمنية الكبرى بالمدينة، في اجتماع لها، حزمة بنود أمنية وعسكرية.

اللجنة المشكلة بقرار من القائد العام لقوات القيادة العامة المشير خليفة حفتر، بحثت ملفات عدة أهمها: «الاتفاق على وضع آلية عمل لتنظيم بعض الترتيبات العسكرية المسلحة، والتي تتواجد خارج مقرات بعض الكتائب الأمنية وتقع تبعيتها لها»، وأيضا «مناقشة بناء قوة مشتركة عسكرية وأمنية لتنفيذ القرارات الصادرة عن الغرفة فيما يتعلق بإنفاذ القانون وسيادة العدالة»، وفق بيان نشرته صفحة المديرية على موقع «فيسبوك».

- تشكيل غرفة أمنية لمنطقة بنغازي الكبرى بقيادة رئيس الأركان

- الغرفة الأمنية بنغازي تقرر وضع آلية لتفكيك «التنظيمات العسكرية المسلحة» وإخلاء مقراتها

ووفق البيان نفسه، انتهى الاجتماع باتفاق المجتمعين على تنفيذ كل ما اتخذ من قرارات وبصورة عاجلة.

انعقد الاجتماع برئاسة رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الفريق عبد الرازق الناظوري، وعضوية وزير الداخلية بالحكومة الموقتة المستشار إبراهيم بوشناف، ومدير أمن المدينة العقيد ونيس أحمد الشكري، ومدير فرع الأمن الداخلي بنغازي العقيد عبد الحميد الرعيض، وآمر سرية الشرطة العسكرية بالمدينة مقدم عماد الزوي، ورئيس قسم البحث الجنائي بنغازي المقدم جمال جمعة العمامي، ورئيس جهاز مكافحة الظواهر السلبية النقيب فرج اقعيم. وشارك فيه كذلك المدعي العام العسكري اللواء فرج الصوصاع.

وأعلنت رئاسة الأركان التابعة لقوات القيادة العامة، تشكيل غرفة أمنية لمنطقة بنغازي الكبرى برئاسة رئيس الأركان العامة الفريق عبدالرازق الناظوري، قبل أيام، بناء على تعليمات قائد قوات القيادة العامة المشير خليفة حفتر. وبحسب بيان للمركز الإعلامي لرئاسة الأركان، تعمل الغرفة وفقًا لما حدده القرار من اختصاصات تتمثل في احترام حقوق الإنسان وحريته وكرامته والتأكد من سيادة القانون، والسيطرة الأمنية الكاملة على مدينة بنغازي. كما ستعمل على التنسيق بين الأجهزة الأمنية المختلفة وتأمين الاتصالات بينها وبين الأجهزة العسكرية ذات العلاقة، وتشكيل مفارز للتصدى لأي قوة متمردة أو مخالفة للتعليمات.

المزيد من بوابة الوسط