حفتر يطلق عملية أمنية مشتركة لـ«فرض القانون والقضاء على كل مظاهر التسليح»

المشير حفتر, 4 نوفمبر 2020. (القيادة العامة)

وجه قائد قوات القيادة العامة، المشير خليفة حفتر، تعليمات مشددة بإطلاق عملية أمنية مشتركة موسعة تعمل على فرض القانون وضبط الأمن والقضاء على الجريمة وكل مظاهر التسليح.

وبحسب بيان لمكتب إعلام القيادة العامة اليوم الأربعاء، جاء ذلك خلال اجتماع موسع و«عاجل» ضم حفتر مع كل من رئيس الحكومة الموقتة ووزير الداخلية ورئيس الأركان العامة وجميع الأجهزة الأمنية والعسكرية.

وأوضح البيان أن حفتر أصدر تعليماته المباشرة و«المشددة» لإطلاق العملية الأمنية المشتركة والموسعة لـ«فرض القانون وضبط الأمن والقضاء على الجريمة وكل مظاهر التسليح وجميع المجموعات التي تستغل اسم المؤسسة العسكرية والأمنية لتحقيق مآربهم الشخصية».

كما وجه العملية الأمنية بالقبض السريع على كل المطلوبين، وعلى كل الشخصيات التي تعمل على «تأجيج الرأي العام».

وأكد حفتر ضرورة تنفيذ كل الأوامر الموجهة في مدة زمنية معينة، مشددًا على «محاسبة كل المعرقلين والمقصرين والمتواطئين بصورة قانونية عاجلة تحت إشرافه المباشر».

المشير حفتر مع القيادات الأمنية ورئيس الحكومة الموقتة ورئيس الأركان العامة, 4 نوفمبر 2020. (القيادة العامة)

المزيد من بوابة الوسط