«الرئاسة المصرية»: السيسي يستعرض مع ميركل موقف مصر الاستراتيجي تجاه القضية الليبية

الرئيس المصري عبدالفتاح السياسي خلال حديثه المرئي مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل. الاثنين 2 نوفمبر 2020. (الرئاسة المصرية)

قال الناطق باسم الرئاسة المصرية، السفير بسام راضي، إن الرئيس عبدالفتاح السيسي استعرض خلال «اتصال مرئي» مع المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، اليوم الاثنين، «موقف مصر الاستراتيجي الثابت تجاه القضية الليبية، ولا سيما فيما يتعلق بدعم المباحثات الحالية في كافة المسارات» الخاصة بعملية التسوية الشاملة للأزمة.

وأضاف راضي في تصريح نشره الناطق باسم الرئاسة المصرية عبر صفحته على «فيسبوك» أن الموقف المصري يأتي «استناداً إلى مخرجات مؤتمر برلين وإعلان القاهرة، وكذا إخلاء ليبيا من المقاتلين الأجانب وتقويض التدخلات الأجنبية غير المشروعة في الشأن الليبي التي تساهم في تأجيج الأزمة، بالإضافة إلى تثبيت وقف إطلاق النار والتمسك بالخطوط المعلنة وللحيلولة دون تجدد الاشتباكات وصولاً لإجراء الاستحقاق الانتخابي».

وأشار إلى أن المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، أشادت من جهتها، بـ«الدور المصري الحيوي لتسوية الأزمة الليبية، والجهود الشخصية للرئيس في هذا الإطار، والتي من شأنها أن تعزز من العملية السياسية في ليبيا، وكذا ترسخ من دور مصر كركيزة أساسية للأمن والاستقرار في محيطها الإقليمي ومنطقة الشرق الأوسط، مؤكدةً حرص ألمانيا على مواصلة التعاون والتنسيق المكثف بين البلدين في هذا الملف المهم»، وفق الناطق باسم الرئاسة المصرية.

المزيد من بوابة الوسط