خلال زيارته البريقة.. صنع الله يدعو إلى عدم الالتفات للماضي ويؤكد: آن أوان جلب الاستثمار الأجنبي

جانب من الزيارة الميدانية لصنع الله لمواقع وشركات النفط التابعة لمؤسسة النفط، 31 أكتوبر 2020. (مؤسسة النفط)

أجرى رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله، رافقه أعضاء مجلس الإدارة أبوالقاسم شنقير، جاد الله العوكلي، والعماري محمد، ورؤساء شركات القطاع والمعاهد، ومديرو الإدارات بالمؤسسة، بزيارة ميدانية، اليوم السبت، لمقر ومواقع شركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز بمرسى البريقة.

وكان في استقبال الوفد رئيس وأعضاء مجلس الإدارة بشركة سرت ومديرو الإدارات والمستشارون، وعميد بلدية البريقة، ورئيس مجلس الحكماء والأعيان بمدينة البريقة والمناطق المجاورة لها، حسب بيان منشور على صفحة المؤسسة بموقع «فيسبوك».

صنع الله يتفقد مصفاة شركة سرت
وخلال الزيارة، تفقد صنع الله والوفد المرافق له المصفاة، والوحدات الصناعية التابعة لشركة سرت، والتقى خلال الجولة  عديد مستخدمي الشركة. وعبر صنع الله خلال لقائه بالمستخدمين عن فخره لزيارة المصفاة التابعة لشركة سرت كونها «الأولى من نوعها التي أُنشِئت في ليبيا»، منوهًا بجهود الشركة في إنشاء المصافي في البلاد، كمصفاة الزاوية ورأس لانوف.

وأكد أهمية مصفاة شركة سرت في توفير المحروقات للمنطقة والمناطق المجاورة، لافتة إلى حاجتها إلى الاهتمام والقيام بالعمرات وأعمال الصيانة اللازمة لإطالة عمرها، والمحافظة عليها باعتبارها تمثل «رمزا» لصناعة التكرير في ليبيا، مؤكدًا عمل مؤسسة النفط رغم شح الميزانيات على تقدّيم كل الدعم الممكن لشركة سرت.

اجتماع مع رؤساء الشركات والمعاهد التابعة
كما اجتمع صنع الله والوفد المرافق له مع رؤساء الشركات والمعاهد  التابعة لمؤسسة النفط، وفي كلمته خلال الاجتماع، دعا  صنع الله إلى عدم الالتفات إلى الماضي وما خلفته الإغلاقات، والنظر إلى المستقبل بعين «التفاؤل»، قائلًا: «آن الأوان إلى جلب الاستثمار الأجنبي في مشاريع زيادة القدرة الإنتاجية».

- صنع الله يصل إلى البريقة رفقة رؤساء شركات نفطية

وتطرق الاجتماع إلى التحديات والصعوبات التي يواجهها القطاع، مثل حاجة مؤسسة النفط إلى الميزانيات لحماية شركاتها الخدمية من الانهيار في ضوء «عدم تسييل الميزانيات المطلوبة لسداد المرتبات والديون المستحقة وتوفير الخدمات التموينية، والنقل». كما ناقش الاجتماع الآثار السلبية الناجمة عن عدم تسييل الميزانيات من تأخر مرتبات الشركة الخدمية وتوقف برامج التأمين الطبي والتدريب لكل الشركات والمعاهد التابعة للمؤسسة، إضافة إلى توقف أعمال الصيانة، وإجراء العمرات الضرورية للمصافي.

وأشارت مؤسسة النفط إلى إنجاز عديد الدراسات الهندسة التفصيلية للمشاريع ولزيادة القدرة الإنتاجية، مؤكدة أن عملية التمويل باتت ضرورة قصوى لانتهاج طريقة «المسار السريع» البعيد عن التعقيدات والبيروقراطية، معتبرة، أن تعطيل هذه المشروعات يعد فرصا بيعية ضائعة.

وتابعت: «على سبيل المثال بالإمكان مضاعفة إنتاج شركة الواحة من 300 ألف برميل إلى 600 ألف، في زمن قياسي الأمر الذي سيدر على الدولة مليارات، وبما يدعم الاقتصاد الوطني ويوفر الحياة الكريمة لجميع الليبيين والأجيال القادمة».

شركة سرت تزيد قدرتها الإنتاجية
كما اجتمع صنع الله والوفد المرافق له، مع رئيس وأعضاء مجلس الإدارة بشركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز، وذلك بالمقر الرئيس للشركة بمرسى البريقة. وأثنى صنع الله على جهود الشركة وتمكنها من تنفيد عدة مشاريع ساهمت في زيادة قدرتها الإنتاجية من 55 ألف برميل من النفط إلى ما يزيد على 81 ألفًا.

وتوقع وصول شركة سرت إلى 100 ألف برميل نفط يوميًا قبل نهاية العام الجاري، وإلى 130 ألف برميل العام المقبل، وزيادة إنتاج الغاز من حقل «الرشاد» بحوالي 40 مليون قدم مكعبة بداية العام المقبل، مما سيساهم في استقرار إنتاج الكهرباء، وقال إنه سيتم وضع حقل «LPD 3» على الإنتاج بداية العام المقبل إذا ما توافرت الميزانيات المطلوبة.

تأكيد على توافر الوقود
اجتمع مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط بلجنة إدارة شركة البريقة لتسويق النفط، حيث ناقش الحضور سير عملياتها، في توفير المحروقات بمختلف ربوع ليبيا، والتحديات التي تواجهها، وخططها المستقبلية لتحسين خدماتها وضمان إيصال المحروقات ومشتقاتها لكل المناطق دون استثناء، مع التأكيد على توافر الوقود ومناشدة  كل الجهات الأمنية في ليبيا تأمين الطرقات حتى يتم إيصال الوقود إلى كل مستحقيه في البلاد.

وخلال اجتماعه مع عميد بلدية البريقة ناصر عطية، ورئيس مجلس الحكماء بالبريقة، فرج بووازنة، أكد صنع الله حرص المؤسسة الوطنية للنفط على تقديم الخدمات الضرورية لمنطقة البريقة وما جاورها في إطار المسؤولية الاجتماعية وسياسة الجار الطيب، مشددًا على أن استقرار هذه المنطقة أمر حيوي وأولوية قصوى للمؤسسة لتوفير البيئة المناسبة للرفع من القدرة الإنتاجية والمحافظة على المتاح منها.

وفي ختام الزيارة، عقد مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط اجتماعه العادي الدوري رقم 16 لعام 2020 لمناقشة المواضيع المحالة من الشركات والإدارات التابعة للمؤسسة لمناقشتها وإصدار التوجيه اللازم بشأنها.

وصول صنع الله والوفد المرافق له إلى البريقة.
جانب من الزيارة الميدانية لصنع الله لمواقع وشركات النفط التابعة لمؤسسة النفط، 31 أكتوبر 2020. (مؤسسة النفط)
جانب من الزيارة الميدانية لصنع الله لمواقع وشركات النفط التابعة لمؤسسة النفط، 31 أكتوبر 2020. (مؤسسة النفط)
جانب من الزيارة الميدانية لصنع الله لمواقع وشركات النفط التابعة لمؤسسة النفط، 31 أكتوبر 2020. (مؤسسة النفط)
جانب من الزيارة الميدانية لصنع الله لمواقع وشركات النفط التابعة لمؤسسة النفط، 31 أكتوبر 2020. (مؤسسة النفط)

المزيد من بوابة الوسط