المسماري: مذكرة التفاهم بين «داخلية الوفاق» وقطر محاولة خبيثة لتقويض اتفاق ضباط الجيش الليبي في جنيف

الناطق باسم القيادة العامة اللواء أحمد المسماري. (أرشيفية: الإنترنت)

ندد الناطق باسم القيادة العامة، اللواء أحمد المسماري، بتوقيع وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني على مذكرة تفاهم للتعاون الأمني مع دولة قطر التي اعتبرها «أكبر داعم للإرهاب في ليبيا»، واصفا الخطوة بأنها «محاولة خبيثة لتقويض ما اتفق عليه ضباط الجيش الليبي في جنيف».

وقال المسماري عبر صفحتها على «فيسبوك» اليوم الاثنين، «إن ما قامت به دولة قطر، والتي تعتبر أكبر داعم للإرهاب من استخدام عملائها في ليبيا اليوم من توقيع ما سمته باتفاقات أمنية، يعتبر خرقا لمخرجات حوار جنيف 5+5».

ووصف المسماري هذه الخطوة بأنها «محاولة خبيثة لتقويض ما اتفق عليه ضباط الجيش الليبي في جنيف من وقف لإطلاق النار ووقف التصعيد وإنهاء التدخل الأجنبي الهدام في الشأن الليبي».

- «داخلية الوفاق» توقع مذكرة تفاهم للتعاون الأمني مع قطر.. وهذه أبرز نصوصها

ووقع المفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا، مع وزير الداخلية القطري مذكرة تفاهم في مجال التعاون الأمني، وذلك في العاصمة القطرية الدوحة، اليوم الإثنين. وركزت الاتفاقية على مجالات: مكافحة الإرهاب وغسيل الأموال والجرائم الاقتصادية والإلكترونية.

وقالت وكالة الأنباء القطرية إن مذكرة التفاهم الموقعة بين وزارتي الداخلية في البلدين تهدف إلى «تعزيز التعاون في المجال الأمني بما يخدم مصلحة البلدين الشقيقين».

المزيد من بوابة الوسط