حكومة الوفاق تلوح بـ«الإغلاق الكامل» من جديد بسبب عدم الالتزام بضوابط فيروس «كورونا»

رئيس اللجنة العلمية الاستشارية لمكافحة جائحة فيروس كورونا بحكومة الوفاق الدكتور خليفة البكوش, 13 أكتوبر 2020. (صحة الوفاق)

شدد رئيس اللجنة العلمية الاستشارية لمكافحة جائحة فيروس كورونا بحكومة الوفاق الدكتور خليفة البكوش على أن ليبيا قادرة على التعايش مع فيروس كورونا «لو التزمنا بالضوابط الاحترازية»، لكن لو لم تنجح في الضبط وتشديد الجهات الأمنية والتعايش مع الفيروس بالضوابط الاحترازية «سنضطر إلى الإغلاق الكامل.. والعودة للمربع الأول».

وقال البكوش، في مؤتمر صحفي اليوم، إن الأنشطة المجتمعية في الآونة الأخيرة، وفتح صالات الأفراح ومناسبات العزاء رغم المنع، رفعت ليبيا للدرجة الرابعة بدرجتين في معدل انتشار وباء كورونا، بدلا عن الانخفاض من المركز الثالث إلى الثاني، مضيفا أن الدوام في القطاع العام وصل إلى 81% وسيارات المواصلات والمطاعم والمقاهي ممن لم يلتزموا بالشروط كتوصيل المأكولات والمشروبات وإغلاق صالات الأكل، كل ذلك ساهم في تزايد حالات الإصابة بالفيروس .

ولفت إلى أن هناك بعض التراخي من مسؤولي التعليم في وزارة التعليم، خصوصا مع البدء في الامتحانات، «كما لاحظنا عدم الالتزام بالضوابط الاحترازية في بعض المساجد تزامنا مع الإذن بفتح المساجد»، قائلا «لا نريد أن نضطر للرجوع للمربع الأول».

وأوضح أن التحاليل وصلت إلى 4500، فيما نتطلع إلى زيادة هذا الرقم بالرغم من التكاليف الباهضة لتحليل الـpcr، إذ يكلف التحليل الواحد ما لا يقل عن 200 دولار.

وبالنسبة لتقليل الوفيات أكد أن ذلك يكون بزيادة أماكن الفلترة والعزل والعنايات، «وصلنا فيها إلى حوالي 1400 سرير في أماكن موزعة على كامل تراب البلد وهو رقم كبير» .

وانتهى بالقول «نحن في وضع إما نتعايش مع هذا المرض أو لا نعيش، وسنكون في وضع وبائي حرج» .

المزيد من بوابة الوسط