تعليمات جديدة من الجروشي بإسناد توزيع الوقود «حصريًا» لشركة البريقة

رئيس غرفة عمليات الكرامة الفريق طيار ركن صقر الجروشي (وال).

أصدر رئيس غرفة عمليات الكرامة، الفريق طيار ركن صقر الجروشي، تعليماته بـ«سحب كافة الأجهزة الأمنية من مستودع رأس المنقار التابع لشركة البريقة لتسويق النفط والغاز».

وأكد آمر الغرفة في كتاب لشركة البريقة لتسويق النفط «ضرورة أن يتم توزيع الوقود بواسطة الشركة باعتبارها صاحبة الاختصاص اعتبارا من تاريخ 11 أكتوبر الجاري، مع الإبقاء على حرس المنشآت النفطية ومكتب الأمن الداخلي فقط داخل المستودع»، وفق ما نشرته وكالة الأنباء الليبية «وال» عبر صفحتها على موقع «فيسبوك».

وقود الديزل بات متوافرا
وأشار الكتاب إلى أن «وقود الديزل بات متوافرا الآن ويكفي كل المناطق بعد نقصه المدة الماضية مما سبب إرباكا على جميع المستويات وفي جميع المجالات كالمستشفيات والمصانع والزراعة والنقل الثقيل ومحركات الإنارة».

وأصدر وزير الداخلية بالحكومة الموقتة المستشار إبراهيم بوشناف، في 9 سبتمبر الماضي، قرارا بإنشاء مكتب تابع للإدارة العامة للبحث الجنائي؛ لمكافحة تهريب الوقود، ومن مهامه ضبط عمل توزيع الوقود من المصدر، للمحطات، ومنها للمستهلكين دون تسربه للسوق الموازية أو المضاربة به، أو تهريبه خارج البلد.

وباشر المكتب منذ ذلك الحين اختصاصاته في حل الإشكاليات الواقعة في محطات الوقود بسبب نقص الوقود الخفيف الديزل، حتى تم تخطي الأزمة بقدرة وفاعلية عالية، على حد قول الوكالة.

المزيد من بوابة الوسط