مصرف التجارة والتنمية يرد على تصريحات الصديق الكبير

شعار مصرف التجارة والتنمية. (الإنترنت)

ردت إدارة مصرف التجارة والتنمية على ما جاء في إحاطة الصديق الكبير أمام أعضاء مجلس النواب المجتمعين بطرابلس، مؤكدة أنها لم تمنح «القوات المسلحة العربية الليبية أي مبالغ»، مشيرة إلى أن «كلام الصديق الكبير محافظ مصرف ليبيا المركزي غير صحيح».

واعتبرت إدارة مصرف التجارة والتنمية في بيان أصدرته الأربعاء أن «الصديق الكبير استهدف مصرفنا منذ العام 2014 بعد إنهاء شراكتنا مع بنك قطر الوطني، ما نعتبره تحيزا للبنك القطري».

وأضافت: «منذ إنهاء الشراكة مع البنك القطري قام الصديق الكبير بعدة إجراءات تعسفية ضد مصرفنا الليبي العامل بالقانون رقم 1 للعام 2005، بدأها بإيقاف الاعتمادات والحوالات الخارجية إلى إيقاف صكوك المقاصة بالمصرف فيما يتجاوز عشرة آلاف دينار».

وأوضحت إدارة مصرف التجارة والتنمية أنها حاولت «التعاون مع المصرف المركزي وحل الخلافات، إلا أن الكبير استمر في إساءة استعمال السلطة، حيث أوقف العملات الأجنبية عن مصرفنا فيما يخص الحوالات والاعتمادات والحوالات السريعة والبطاقات، والسماح فقط بمنحة أرباب الأسر».

ولفتت إدارة مصرف التجارة والتنمية إلى أنها «إذ تستهجن المغالطات الواردة على لسان المحافظ المقال، فإنها تحتفظ بحقها في اتخاذ كل الإجراءات القانونية، حفاظا على حقوق مصرف التجارة والتنمية».

- بإحاطته أمام «النواب» في طرابلس.. الكبير يحذر من نتائج «كارثية» حال استمرار إيقاف إنتاج وتصدير النفط

وأكدت إدارة مصرف التجارة والتنمية أنها «مستعدة للمراجعة من أي جهة لتبيان أن ما ورد على لسان المحافظ المقال غير صحيح، ولا وجه له من الصحة».

المزيد من بوابة الوسط