«الهلال الأحمر» تقدم مواد إغاثة لأهالي وادي بي وأبونجيم

متطوعو الهلال الأحمر أثناء تسليم المساعدات لأهالي أبونجيم ووادي بي. (الإنترنت)

قدم فرع جمعية الهلال الأحمر في بني وليد، إغاثة عاجلة شملت مواد غذائية وأخرى على الأهالي القاطنين بمناطق أبونجيم ووادي بي شرق بني وليد للتخفيف عنهم ومساعدتهم في ظل الأوضاع التي تعيشها المنطقة.

وأوضح عضو جمعية الهلال الأحمر فرع بني وليد، حاتم التويجر لـ«بوابة الوسط» أن هذه المساعدات جاءت بناء على المناشدة الإنسانية التي أطلقها أهالي منطقة أبونجيم لرفع المعانة عن المنطقة نتيجة إغلاق الطريق المؤدي إليها.

وذكر التويجر أن جمعية الهلال الأحمر فرع بني وليد أشرفت على عملية التوزيع على كافة المستحقين، كما قام المتطوعون بالجمعية بإنقاذ العائلات التي انقطعت بها السبل في الرمال أثناء عبورها وخروجها من تلك المناطق.

- أهالي أبونجيم يطالبون بتوفير احتياجاتهم الضرورية
- أهالي وادي بي وأبو نجيم يشكون من الحصار ويطلبون مساعدة «الهلال الأحمر»

وفي وقت سابق، ناشد أهالي منطقة أبونجيم جنوب غرب مدينة سرت، عبر «بوابة الوسط»، الجهات والحكومات الليبية والمنظمات الإنسانية المحلية والدولية الوقوف وقفة جادة مع سكان المنطقة الذين يعانون من عدم توافر احتياجاتهم الضرورية.

وقال عدد من أهالي أبونجيم إنهم يعانون وضعا مزريا جدا وكارثيا، لأن المنطقة محاصرة من جميع الجهات لاقترابها من المواقع العسكرية بين أطراف النزاع.

وذكر أهالي أبونجيم أن الحكومات في ليبيا لم تقدم لهم أي مساعدات لفك الحصار المفروض على المنطقة، مطالبين بضرورة توفير الاحتياجات الأساسية للسكان.

وأكد الأهالي أن هناك عدة حالات مرضية من سكان المنطقة تحتاج إلى العلاج والدواء والنقل إلى المستشفيات، لتلقي العلاج ونقص التطعيمات الخاصة بالأطفال.

متطوعو الهلال الأحمر أثناء تسليم المساعدات لأهالي أبونجيم ووادي بي. (الإنترنت)