اختفاء أحد المشاركين بمظاهرة «جمعة إنقاذ ليبيا» في بنغازي

الناشط ربيع العربي خلال مظاهرة «جمعة إنقاذ ليبيا» في بنغازي، 21 سبتمبر 2020، (الإنترنت)

قال أصدقاء للناشط المدني، ربيع العربي، إنهم فقدوا الاتصال به، منذ اختفائه في بنغازي أمس، حيث كان يشارك في مظاهرة «جمعة إنقاذ ليبيا من الفساد والمفسدين» التي دعا إليها شباب من نشطاء مدينة بنغازي.

وروى أحدهم، أن أشخاصًا نزلوا من سيارة سوداء معتمة الزجاج ودون لوحات، واتجهوا نحو الناشط ربيع العربي، وتحدثوا معه، قبل أن يقتادوه إلى السيارة، ومنها إلى جهة غير معلومة.

اقرأ أيضًا: متظاهرون في بنغازي يطالبون بإجراء انتخابات عاجلة ومحاربة الفساد

وأضاف أن وزارة الداخلية في الحكومة الموقتة منحت منظمي المظاهرة تصريحًا يسمح لهم بالتظاهر، إلا أنهم فوجئوا عند وصلهم ساحة التظاهر بسيارات عسكرية وأخرى دون لوحات وعناصر عسكرية وأمنية تنتشر في المكان، وأن بعض الأشخاص المحتمين بتلك العناصر حاولوا استفزاز المتظاهرين، هاتفةً بحياة القائد العام للجيش المشير خليفة حفتر.

ويعرف ربيع العربي الزاوي بأنه أحد النشطاء المدنيين المعروفين في مدينة بنغازي، وكان أحد المنتمين لائتلاف فبراير العام 2011.

المزيد من بوابة الوسط