إدارة مستشفى بني وليد تبدأ صيانة وتجهيز قسم الطوارئ بعد تخريبه

قسم الإسعاف والطواري بمستشفى بني وليد الذي يجري صيانته وتجهيزه. (الإنترنت)

بدأت إدارة مستشفى بني وليد العام، اليوم الإثنين، في صيانة وتجهيز قسم الإسعاف والطوارئ بعد تعرضه الأسبوع الماضي لأعمال تخريبية أدت إلى إقفال المستشفى نهائيا أمام المواطنين.

وأوضح مدير المكتب الإعلامي بمستشفى بني وليد العام، حاتم التويجر لـ«بوابة الوسط» أن أعمال الصيانة والتجهيز تشمل تركيب عدد من المعدات والأدوات، مثل جهاز قياس الأهداف الحيوية في الجسم وتركيب وصيانة عدد من الأسرة وإضافة جهاز تسخين للأدوية وتوفير مواد تشغيلية للقسم وتركيب زجاج كامل لحجرة الملاحظة التي تعرضت للتكسير.

ونوه التويجر إلى أن إعادة افتتاح قسم الإسعاف والطوارئ سيتم خلال الفترة القادمة بعد الانتهاء من أعمال الصيانة وتأمين المستشفى لكي يكون بمقدوره استقبال الحالات المرضية وتقديم الخدمات الطبية اللازمة لها.

إغلاق مستشفى بني وليد العام بعد أعمال تخريب واعتداء على العناصر الطبية

يشار إلى إن إدارة مستشفى بني وليد العام أقفلت المستشفى بعد تعرض المبني الإداري وقسم الطوارئ للتخريب والحرق والاعتداء على العناصر الطبية والطبية المساعدة الأسبوع الماضي.

قسم الإسعاف والطواري بمستشفى بني وليد الذي يجري صيانته وتجهيزه. (الإنترنت)
قسم الإسعاف والطواري بمستشفى بني وليد الذي يجري صيانته وتجهيزه. (الإنترنت)
قسم الإسعاف والطواري بمستشفى بني وليد الذي يجري صيانته وتجهيزه. (الإنترنت)
قسم الإسعاف والطواري بمستشفى بني وليد الذي يجري صيانته وتجهيزه. (الإنترنت)

المزيد من بوابة الوسط