مصر: التواجد العسكري لتركيا في ليبيا يزعزع استقرار المنطقة

وزير الخارجية المصري سامح شكري (أرشيفية: الإنترنت).

قال وزير الخارجية المصري سامح شكري إن «التواجد العسكري التركي على الأراضي الليبية يزعزع الاستقرار في المنطقة».

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده شكري، اليوم الأحد، مع نظيره الأرميني زوهراب مناتساكانيان، عقب جلسة محادثات رسمية، ناقش فيها الجانبان العلاقات الثنائية والقضايا الإقليمية، وفق مقطع فيديو نشرته صفحة وزارة الخارجية المصرية على موقع «فيسبوك».

«نحن نرصد الأفعال»
وردا على سؤال حول موقف مصر من تصريحات بعض المسؤولين الأتراك بشأن فرص التقارب بين القاهرة وأنقرة، قال الوزير المصري: «فيما يتعلق بالتصريحات.. نحن نرصد الأفعال.. التصريحات والحديث شيء.. لكن إذا لم يكن هذا الحديث متفقا ومتوافقا مع السياسات فلا يصبح لهذا الحديث وقع أو أهمية».

وأضاف شكري: «السياسات التي نراها في تواجد عسكري على الأراضي السورية والعراقية والليبية، التوتر القائم في شرق المتوسط، كلها تنبئ بسياسات توسعية مزعزعة الاستقرار في المنطقة، وبالتالي لا تقود إلى حوار وتفاهم وبدء صفحة جديدة».

وتابع وزير الخارجية المصري: «ليس الأمر بما يصرح به، وإنما بأفعال وسياسات تعزز من الاستقرار وتتسق مع قواعد العلاقات الدولية، والشرعية الدولية هي التي تهمنا في هذه المرحلة».