ميناء رأس لانوف يمنع صعود الموظفين إلى السفن تجنبا لانتشار «كورونا»

سفينة بضائع في ميناء رأس لانوف. (أرشيفية: الإنترنت)

قررت إدارة ميناء رأس لانوف التجاري الصناعي منع صعود الموظفين إلى السفن بما في ذلك المرشدون نظرا لانتشار وتفشي فيروس «كورونا» في أغلب المناطق والمدن الليبية.

وأوضحت الإدارة في خطاب موقع باسم مدير عام الميناء، محمد سالم السيوي، أنه يجب منع الموظفين في الميناء من الصعود على السفن، تماشيا مع الإجراءات المتبعة للوقاية من فيروس «كورونا»، وتنفيذا للتعميم الصادر عن مصلحة الموانئ والنقل البحري، بخصوص دخول وخروج السفن وأعمال المناولة بالموانئ الليبية الصادر في نهاية مارس من العام الجاري، لدواعي السلامة العامة، والمصلحة للعاملين، حسبما نشرت صفحة «الشركة الليبية للموانئ ميناء رأس لانوف التجاري»، على موقع «فيسبوك»، اليوم السبت.

وأكدت الإدارة أنها مستمرة في العمل عن بعد عن طريق عناوين البريد الإلكتروني، التي خصصت لاستقبال إشعارات وصول السفن والنواقل وطلبات الدخول إلى الميناء وطلبات المغادرة والمراسلات والمستندات والإجراءات الإدارية بصفة عامة.

ونوهت بأنها لا تتحمل مسؤولية أي إجراءات تتم بالمخالفة للتشريعات الليبية والمعاهدات الدولية التي تكون ليبيا طرفا فيها، بشأن دخول ومغادرة السفن والنواقل والقطع البحرية وكذلك المناولة والأعمال والخدمات البحرية بصفة عامة.

المزيد من بوابة الوسط