ورشة عمل في مؤسسة النفط حول تقنيات قياس الخام والغاز

ورشة عمل في المؤسسة الوطنية للنفط، 1 سبتمبر 2020، (صفحة المؤسسة على فيسبوك)

نظمت الإدارة العامة للتفتيش والقياس بالمؤسسة الوطنية ورشة عمل افتراضية عبر الدائرة المغلقة تهدف إلى تبادل الخبرات بين المصنّعين والمشغلين حول تقنيات قياس خام النفط والغاز الطبيعي، بالتنسيق والتعاون مع عدد من الشركات المصنّعة منظومات القياس، والمتمثّلة في شركتي «سنسيا» بائتلاف «شلمبرجير» وشركة «سونتن».

وقدم الخبراء والمختصون المشاركون من بريطانيا والولايات المتحدة، عددا من العروض الفنية، حيث نوقشت عمليات قياس النفط والغاز باستخدام العدادات التي تعمل بالموجات فوق الصوتية، ومعايير معهد البترول في عمليات تحليل وسحب عينات النفط الخام، ومتطلبات ضبط جودة النفط، حسب بيان المؤسسة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أمس الأربعاء.

وبحثت الورشة منظومات القياس المتكاملة، حيث شمل العرض تفصيلا لكل مكونات وملحقات منظومة القياس المثالية والتحكم في منظومات القياس، وحسابات التدفق للعدادات وتقنيات الربط ونقل البيانات والمراقبة لأجهزة القياس المختلفة.

وفي الختام، قدم عرض متطلبات تركيب منظومات القياس المتكاملة بالموقع، إذ عرضت شركة وازن الليبية خبرتها على المساهمة بمثل هذه الأعمال.

حضر ورشة العمل أكثر من 80 مهندسا عن بُعد من مختلف المواقع وبمستويات وظيفية مختلفة من شركة رأس لانوف لتصنيع النفط والغاز، وشركة سرت لإنتاج وتصنيع النفط والغاز، وشركة البريقة لتسويق النفط، وشركة الهروج للعمليات النفطية، وشركة الواحة للنفط من ميناء السدرة، شركة أكاكوس للعمليات النفطية، وشركة نفوسة للعمليات النفطية، وشركة مليتة للنفط والغاز، وشركة زلاف ليبيا لاستكشاف وإنتاج النفط والغاز، وشركة لايفكو، وعدد من المهندسين بالإدارات الفنية بالمؤسسة.

المزيد من بوابة الوسط