السفير الهولندي: سنواصل العمل لإيجاد الحقيقة عن عشرة آلاف مفقود في ليبيا

السفير الهولندي لدى ليبيا، لارس تومرز (الإنترنت).

قال السفير الهولندي لدى ليبيا، لارس تومرز، إن بلاده «ستواصل العمل لدعم الليبيين في إيجاد الحقيقة والعدالة والمساءلة».

تصريح تومرز الذي أورده عبر تغريدة على حسابه بموقع «تويتر»، الأحد، جاء في معرض تذكيره بـ«اليوم الدولي لضحايا الاختفاء القسري».

وأوضح السفير الهولندي: «في 22 يوليو، سلطنا الضوء على هذه القضية المهمة كجزء من مجموعة عمل القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان تحت (مظلة) عملية برلين».

ووفق تومرز، يقدر عدد الليبيين المفقودين بنحو 10 آلاف مفقود، مما يتطلب «استجابة تضمن المساءلة، والحقيقة للأصدقاء والعائلة، ووقف دورة أخرى من العنف والانتقام»، معربًا عن تطلعه لـ«التعاون مع اللجنة الدولية لشؤون المفقودين في المستقبل».

المزيد من بوابة الوسط