وزير العدل يبحث مع سفير نيجيريا آليات إعادة أبناء «داعش» النيجيريين إلى بلدهم

وزير العدل محمد عبدالواحد لملوم، مع القائم بأعمال سفارة دولة نيجيريا في ليبيا, 30 أغسطس 2020. (عدل الوفاق)

بحث وزير العدل بحكومة الوفاق المستشار محمد عبدالواحد لملوم، صباح اليوم، مع القائم بأعمال سفارة دولة نيجيريا في ليبيا، أبوبكر موسى، عددا من المواضيع المتعلقة بأبناء قتلى تنظيم «داعش» الإرهابي، الذين عثر عليهم في سرت بعد تحريرها في عملية «البنيان المرصوص»، وبحث سبل عودتهم إلى نيجيريا.

وبحسب بيان للوزارة اليوم، فإن الاجتماع الذي عقد بمكتب وزير العدل، تناول عددا من المواضيع التي تهم الجالية النيجيرية في ليبيا، والتي من بينها النزلاء النيجيريون بمؤسسات الإصلاح والتأهيل، والمحكوم عليهم بالإبعاد إلى بلادهم.

وشدد الوزير على أهمية تعاون السلطات النيجيرية لأجل تنفيذ هذه الأحكام.

فيما طالب القائم بأعمال السفير النيجيري، بتسهيل زيارة الموقوفين النيجيريين بمؤسسات الإصلاح والتأهيل، إذ أكد الوزير استعداد الوزارة لترتيب هذه الزيارات، وكذلك التعاون في مجال إعادة الأطفال إلى بلادهم.

وزير العدل محمد عبدالواحد لملوم، 30 أغسطس 2020. (عدل الوفاق)
وزير العدل محمد عبدالواحد لملوم، مع القائم بأعمال سفارة دولة نيجيريا في ليبيا, 30 أغسطس 2020. (عدل الوفاق)

المزيد من بوابة الوسط