السراج يبحث مع تبون الوضع في ليبيا

الرئيس الجزائري، عبدالمجيد تبون (يمين) وفائز السراج. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

بحث رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، فائز السراج، مساء الأربعاء، مع الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون، مستجدات الوضع في ليبيا والعلاقات الثنائية.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي تلقاه السراج من تبون، جدد خلاله الأخير «الدعم لحكومة الوفاق ووقوف الجزائر إلى جانب الشعب الليبي»، حسب بيان منشور على صفحة المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

اقرأ أيضا الرئيس الجزائري يعلق على «تسليح القبائل» وموقف الأطراف الدولية من الأزمة الليبية

وأشار البيان إلى أن تبون ثمّن ما «تضمنته البيانات التي صدرت، والتي تؤكد الحل السياسي للأزمة الليبية، وإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية في أسرع وقت ممكن»، في إشارة إلى البيانين الصادرين، الجمعة الماضي، عن السراج ورئيس مجلس النواب المستشار عقيلة صالح.

وفي البيانين المنفصلين، أعلن السراج وعقيلة وقف إطلاق النار وكل العمليات القتالية في كل الأراضي الليبية، مع الدعوة إلى استئناف إنتاج النفط وتصديره، وتجميد إيراداته في حساب خاص بالمصرف الليبي الخارجي، لا يتصرف فيها إلا بعد التوصل إلى تسوية سياسية.

بدوره، أعرب رئيس المجلس الرئاسي عن تقديره «دور الجزائر الداعم المستمر لأمن واستقرار ليبيا، مؤكدا عمق العلاقات بين البلدين الشقيقين»، حسب البيان.

المزيد من بوابة الوسط