سيالة: نحتاج مبعوثا أمميا جديدا لرغبة وليامز في ترك منصبها أكتوبر المقبل

وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد سيالة، (أرشيفية: الإنترنت)

أكد وزير الخارجية في حكومة الوفاق، محمد سيالة، أهمية «تعيين مبعوث أممي؛ لرغبة مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة لدى ليبيا ستيفاني وليامز في ترك منصبها أكتوبر المقبل».

وأشار إلى أنه يجب الاتفاق على قاعدة دستورية تمهيدًا لانتخابات تضمن الديمقراطية وعدم استغلال النفط، حسب كلمته في مؤتمر صحفي مع نظيره الألماني هايكو ماس في طرابلس اليوم، الإثنين.

وأضاف سيالة أنه لا حاجة إلى مبادرات جديدة، موضحًا أن حكومة الوفاق وقعت على أكثر من مبادرة سابقة، كاشفًا أن رفض الحكومة عملية إيريني الأوروبية لمراقبة حظر توريد الأسلحة إلى ليبيا، جاء لأنها «موجهة ضدها فقط لمنعها من مقاومة العدوان».

المزيد من بوابة الوسط