متظاهرو سبها يرفعون تسعة مطالب منها محاسبة المتورطين في قضايا فساد بالمدينة

متظاهرون ضد سوء الأوضاع المعيشية في سبها، 15 أغسطس 2020 (بوابة الوسط)

رفع المتظاهرون المحتجون على الأوضاع المعيشية في سبها تسعة مطالب، بهدف تحسين أحوال سكان المدينة، مؤكدين الاستمرار في الاعتصام إلى حين تنفيذ جميع المطالب.

وأطلق المشاركون في التظاهرة، التي شهدتها المدينة أمس، على أنفسهم «جماهير ثورة الفقراء»، معتبرين أن نداءهم سيكون الأول والأخير للحكومات والبرلمانات في ليبيا.

والمطالب التسعة التي رفعها المتظاهرون، ووردت في بيان لهم، هي:
1- سحب الثقة من أعضاء البرلمان الممثلين عن مدينة سبها.

2- سحب الثقة من أعضاء المجلس الرئاسي الممثلين عن الجنوب.

3- على آمر المنطقة العسكرية توفير الوقود بالسعر الرسمي للبلاد.

4- تشكيل لجنة من «شباب ثورة الفقراء» لمتابعة توزيع الوقود .

5- على الحكومات حل المشاكل التي تواجه شركة المياه والصرف الصحي لتنفيذ خطوط النقل.

6- على الجهات المعنية الإسراع في استكمال مشروع محطة أوباري الغازية وإتمام إنجاز خط النقل.

7- مطلوب من آمر المنطقة العسكرية ومديرية أمن سبها بسط الأمن وتأمين المدينة وتفعيل الأجهزة الأمنية.

8- تشكيل لجنة لمتابعة ملف الصحة بالتنسيق مع ديوان المحاسبة والرقابة الإدارية.

9- محاسبة المسؤولين المتورطين بقضايا الفساد في المدينة.

وردد المتظاهرون خلال احتجاجهم، أمس السبت، شعارات «ليبيا وحدة وطنية لا شرقية ولا غربية»، و«الشعب يريد إسقاط النظام»، و«يا تجار يا تجار نزل نزل في الأسعار».

متظاهرون ضد سوء الأوضاع المعيشية في سبها، 15 أغسطس 2020 (بوابة الوسط)
متظاهرون ضد سوء الأوضاع المعيشية في سبها، 15 أغسطس 2020 (بوابة الوسط)

المزيد من بوابة الوسط