ديوان المحاسبة يوقف 6 مسؤولين بالطب العسكري ويتحفظ على مبالغ بحسابات 5 شركات

شعار ديوان المحاسبة الليبي. (أرشيفية: صفحة الديوان على فيسبوك)

أصدر رئيس ديوان المحاسبة، خالد شكشك، الأربعاء، قرارًا بإيقاف ستة مسؤولين بجهاز الطب العسكري، والتحفظ على مبالغ مصروفة بالزيادة بحسابات خمس شركات إلى حين الإيفاء بالتزاماتها القانونية، واسترجاع المبالغ التي تحصلت عليها دون وجه حق.

ونص القرار الذي حمل رقم «385» لسنة 2020 في مادته الأولى على «يوقف عن العمل احتياطيًا الأشخاص المذكورون فيما يلي كونهم تواطؤوا فيما بينهم مستغلين مواقعهم الوظيفية لغرض تحقيق منافع للغير دون وجه حق، بأن قاموا بتمرير معاملات مالية أعدت بالمخالفة للقوانين واللوائح المعمول بها، واعتماد وصرف أموال دون وجود ما يقابلها من أعمال على أرض الواقع، بمشروعات مراكز العزل الصحي داخل بلديات (نالوت، الزنتان، زوارة)».

وشملت قائمة الأشخاص الموقوفين كلا من:
-  مدير عام جهاز الطب العسكري، عمر البصير ميلاد هويدي.
-  مدير إدارة المشروعات بجهاز الطب العسكري، محمد حسين سالم.
-  مهندس مشروف بإدارة المشروعات بجهاز الطب العسكري، عدنان البشتي.
-  مهندس مشرف بإدارة المشروعات بجهاز الطب العسكري، عبدالحكيم سالم عطية.
-  مهندس مشرف بإدارة المشروعات بجهاز الطب العسكري، يونس محمد امسلم.
-  المراقب المالي بجهاز الطب العسكري، عمار منصور التائب.

ونصت المادة الثانية من القرار على التحفظ على المبالغ بالزيادة بالحسابات المصرفية لخمس شركات إلى حين تسوية أوضاعها، والإيفاء بالتزاماتها القانونية، واسترجاع المبالغ التي تحصلت عليها دون وجه حق. وشملت قائمة الشركات ما يلي: «شركة الخندق الدولية للمقاولات، شركة الطوابق العالمية للمقاولات، شركة أجواء العالم للمقاولات العامة، شركة دليل التطور للمقاولات، شركة الفيحاء للمقاولات العامة».

في حين نصت المادى الثالثة على إحالة «ملفات الأشخاص والشركات المذكورين بالمادتين 1 و2 إلى كل من المدعي العسكري العام والنائب العام كل حسب الاختصاص».

المزيد من بوابة الوسط