باشاغا: «الوفاق» أمام مرحلة صعبة.. ويجب محاربة الفساد ووضع قواعد الدولة الديمقراطية

باشاغا قبل اجتماعه مع قيادات أمنية بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق، 10 أغسطس 2020. (داخلية الوفاق)

أكد وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا، اليوم الإثنين، أن الحكومة أمام «مرحلة صعبة لم تنتهِ بعد»، مشيرًا إلى أهمية «محاربة الفساد ووضع قواعد سليمة للدولة الديمقراطية»، واستعداد الوزارة للتعاقد مع «شركات التدقيق المالي».

والتقى باشاغا عددًا من الوكلاء ورؤساء الهيئات والإدارات والمصالح الأمنية ومديري الإدارات العامة والإدارات والمكاتب ومديري الأمن بالمديريات اليوم بفندق «كورونثيا» في طرابلس، وشدد خلال اللقاء على ضرورة «محاربة الفساد ووضع قواعد سليمة للدولة الديمقراطية»

مكافحة غسل الأموال والجريمة المنظمة
وأضاف أن الوزارة «ستعمل مع حكومة الوفاق الوطني للوصول إلى إدارات وأجهزة ومصالح وأقسام نزيهة داخل الوزارة»، مشيرًا إلى أنه سيتم توقيع مذكرة تفاهم بين الوزارة ومصرف ليبيا المركزي حول غسل الأموال والجريمة المنظمة.

وكشف أنه سيصدر قرارات بـ«إيقاف كافة الإجراءات المالية والإدارية لأي مديرية أمن أو أجهزة أمنية غير منصاعة لأوامر وزارة الداخلية، مع ضرورة الالتزام باللوائح والقوانين المعمول بها داخل الوزارة».

أزمة الكهرباء
كما طالب مديري الأمن بالمناطق بـ«تحمل مسؤولياتهم وبسط الأمن والأمان داخل العاصمة طرابلس وضبط السيارات معتمة الزجاج، التي لا تحمل لوحات معدنية»، مشددًا على كافة منتسبي الوزارة التقيد بالزي الرسمي لأعضاء هيئة الشرطة الصيفي والشتوي.

واعتبر أن أزمة الكهرباء «إدارية»، متابعًا: «نحن مقبلون على مرحلة ديمقراطية، الأمر الذي يتطلب منا شدة وحزمًا من كافة الأجهزة الأمنية والعسكرية».