«الرئاسي» يطالب هيئات القطاع الحكومي بـ«الامتثال» إلى الأجهزة الرقابية والمحاسبية

اجتماع السراج مع مسؤولي الأجهزة الرقابية والمحاسبية، 8 أغسطس 2020. (المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي)

طالب المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، اليوم السبت، جميع الوزارات والهيئات والمؤسسات والمصالح والشركات العامة، وما في حكمها، بـ«التعاون التام والامتثال لجهاز الرقابة الإدارية وديوان المحاسبة وهيئة مكافحة الفساد وفقًا لما تقرره التشريعات النافذة».

وقال المجلس في منشوره رقم «6» لسنة 2020، المنشور على صفحة المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق، إن ذلك يأتي بعد الاجتماع الذي جمع رئيسه، فائز السراج، برؤساء الأجهزة الرقابية والمحاسبية في وقت سابق اليوم، الذي بحث قضايا وملفات تتعلق بالشأن العام.

اقرأ أيضًا: السراج يتفق مع الأجهزة الرقابية والمحاسبية على تفعيل إقرارات الذمة المالية لمسؤولي الدولة

وأشار المكتب الإعلامي إلى أن قرار المجلس الرئاسي يأتي كذلك «تعزيزًا للدور الذي تقوم به هذه الأجهزة في خدمة الصالح العام من خلال مكافحة الفساد والمفسدين، والحفاظ على موارد الدولة وصونها».

السراج يدعم عمليات التحقيق والتفتيش
وخلال الاجتماع، أكد السراج دعمه الكامل «للأجهزة الرقابية والمحاسبية لإجراء عمليات التحقيق والتفتيش في جميع الملفات المتعلقة بالفساد وإهدار المال العام»، كما أكد «وجوب امتثال وتعاون» جميع مؤسسات القطاع الحكومي مع هذه الأجهزة، مشددًا على ضرورة إرساء مبدأ الشفافية والنزاهة، وقواعد الحوكمة.

وشدد رئيس المجلس الرئاسي كذلك على «الدعم الكامل» للاتفاقية المبرمة بين كل من هيئة الرقابة الإدارية، وديوان المحاسبة، وهيئة مكافحة الفساد، بشأن تشكيل فريق وطني لوضع الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفساد.

وخلص اجتماع السراج مع مسؤولي الأجهزة الرقابية والمحاسبية إلى الاتفاق على تفعيل نظام إقرارات الذمة المالية لمسؤولي الدولة، والإسراع باعتماد دليل حوكمة شركات القطاع العام.