السفارة الأميركية: القائم بالأعمال زار مصراتة للتشاور مع القادة الليبيين لإحباط التصعيد العسكري في سرت والجفرة

لقاء القائم بالأعمال الأميركي مع باشاغا في مصراتة، الاثنين، 27 يوليو 2020. (السفارة الأميركية")

قالت سفارة الولايات المتحدة لدى ليبيا إن القائم بالأعمال، جوشو هاريس، زار اليوم الإثنين، مدينة مصراتة «للتشاور مع القادة الليبيين لإحباط التصعيد العسكري في سرت والجفرة، وإعادة فتح قطاع الطاقة في ليبيا، وتكثيف الجهود الليبية لتسريح الميليشيات العنيفة ونزع سلاحها وإعادة دمجها».

 وأضافت السفارة، في بيان عبر موقعها على الإنترنت، أن هاريس التقى في مصراتة نائب رئيس المجلس الرئاسي، أحمد معيتيق، والمفوض بوزارة الداخلية في حكومة الوفاق الوطني، فتحي باشاغا.

وأوضحت السفارة أن القائم بالأعمال «جدد دعم الولايات المتحدة سيادة ليبيا وسلامة أراضيها، وشدّد على الحاجة الملحة لمغادرة القوات الأجنبية والمرتزقة البلاد، وأعرب عن استعداد السفارة للعمل مع مجموعة شاملة من الشخصيات الليبية من جميع أنحاء البلاد التي ترفض التدخل الأجنبي».

كما جدد القائم بالأعمال الأميركي «التأكيد على احترام الولايات المتحدة لإسهامات قوات مصراتة في مكافحة الإرهاب» وفق البيان.

اقرأ أيضًا: نورلاند يؤكد لعقيلة ضرورة التوصل لحل «تفاوضي» بدءًا بالتهدئة حول سرت والجفرة

ويوم الخميس، قالت السفارة الأميركية لدى ليبيا إن السفير ريتشارد نورلاند أكد خلال اتصال هاتفي، مع رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح، الأربعاء الماضي، ضرورة «التوصل إلى حل سلمي تفاوضي للصراع الليبي بدءًا بتهدئة الوضع حول سرت والجفرة».

كما أكد نورلاند، وفق بيان للسفارة بالخصوص، «دعم سيادة ليبيا، وتمكين المؤسسة الوطنية للنفط من استئناف عملياتها على الصعيد الوطني». و«رفض الولايات المتحدة جميع التدخلات العسكرية الأجنبية في ليبيا، ودعمها الكامل الحوار الذي تيسره الأمم المتحدة»، حسب البيان.

لقاء القائم بالأعمال الأميركي مع معيتيق في مصراتة، الاثنين، 27 يوليو 2020. (السفارة الأميركية")

المزيد من بوابة الوسط