عقيلة صالح: اتفاق الصخيرات لم تنفذ منه «كلمة واحدة» وحل الأزمة ليبي بدعم عربي

رئيس مجلس النواب، المستشار عقيلة صالح. (موقع المجلس على الإنترنت)

قال رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، إن اتفاق الصخيرات لم ينفذ منه «كلمة واحدة»، و«مَن كلفوا به لم يكونوا على قدر المسؤولية»، قائلاً: «نحن مقتنعون بأن الحل للأزمة سيكون بين الليبيين بدعم من إخواننا العرب»، حسب قوله.

وتابع صالح، خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة في الرباط اليوم، «إننا لا نريد الحرب ولكنها فرضت علينا بسبب التدخل الخارجي».

من جانبه قال وزير الخارجية المغربي، إن اتفاق الصخيرات يحتاج لتطوير بما يشمل تكوين المجلس الرئاسي، و«تحيينه» بما يقتضيه الحال في الوقت الراهن.

عقيلة صالح يلتقي نظيره المغربي في الرباط

ويزور عقيلة صالح المغرب في زيارة رسمية، بهدف عرض مبادرته لحل الأزمة اللليبية.

وفي وقت سابق من اليوم، ناقش رئيس مجلس النواب مع نظيره المغربي الحبيب المالكي تداعيات الأزمة الليبية على المنطقة، والعلاقات الثنائية بين البلدين، خلال لقاء بينهما بمقر مجلس النواب المغربي في الرباط.

وقال المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب، حميد الصافي، إن المباحثات تضمنت «المبادرة التي أطلقها صالح لإنهاء الأزمة الليبية، التي توِّجت بإعلان القاهرة الذي يفضي لإنهاء حالة الانقسام وفقًا لمخرجات مؤتمر برلين».

المزيد من بوابة الوسط