تدريب العاملين في مركز تأهيل أطفال التوحد على التعامل مع حالات الاشتباه بـ«كورونا»

برنامج تدريب الممارسين الصحيين في مركز تأهيل أطفال التوحد، 22 يوليو 2020، (صحة الوفاق)

بدأت إدارة الموارد البشرية بوزارة الصحة في حكومة الوفاق في تأهيل 200 ممارس صحي من العاملين بالمركز الوطني لتشخيص وتأهيل أطفال التوحد، على التعامل مع حالات الاشتباه بفيروس كورونا ورصدها، استعدادا لإطلاق المرحلة الثانية من التشخيص المبكر لحالات أطفال التوحد وإعادة تقييم الحالات.

ويهدف البرنامج الذي ينفذ بالتعاون مع منظمة أطباء بلا حدود، إلى إكساب الممارسين الصحيين المعرفة بمتطلبات الحماية الشخصية ومعدات الحماية من العدوى واحتياطات مكافحة العدوى البيئية، إلى جانب دراسة الحالة، وشروط العزل، وكيفية نقل المريض والتعريف ببروتوكول الطوارئ، وبروتوكولات التقييم والاستعداد والإبلاغ والإخطار، حسب بيان الوزارة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

التدريب ضمن استعدادات افتتاح المركز
وقال رئيس قسم التدريب بإدارة الموارد البشرية، فتحي أبوراس، إن البرنامج التدريبي سيمنح الممارسين الصحيين المعرفة بآليات الفرز، وكيفية التعامل مع حالات الاشتباه، في ظل استعدادات وزارة الصحة لافتتاح المركز.

من جانب آخر، قال مدير مركز علاج وتأهيل أطفال التوحد خالد النجار، إن وزارة الصحة ستقر عددا من الإجراءات الاحترازية المتعلقة باستقبال حالات أطفال التوحد قبل افتتاح المركز، تتضمن عدد الحالات المسموح باستقبالها يوميا.