سفارة فرنسا ترحب بإعلان مؤسسة النفط رفع القوة القاهرة واستئناف عملها

سفيرة فرنسا لدى ليبيا بياتريس دوهيلين، (أرشيفية: الإنترنت)

رحبت سفارة فرنسا في ليبيا بإعلان المؤسسة الوطنية للنفط رفع القوة القاهرة واستئناف عملها لصالح كل الليبيين، «مع ضمان التعاون مع بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا في إدارة إيرادات النفط بشفافية وعدم تحويلها».

وهنأت السفارة جميع الأطراف الليبية التي سهلت هذا التقدم، مشيرة إلى «رفضها عسكرة المنشآت النفطية»، كما أكدت «أهمية الحفاظ على حياد الشركة واحتكارها وسلامة جميع أفرادها»، حسب بيان على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك».

يذكر أن المؤسسة الوطنية للنفط، أعلنت صباحا اليوم الجمعة، رفع القوة القاهرة عن كل صادرات النفط من ليبيا، موضحة أن الناقلة «كريتي باستيون» ستكون أول سفينة تقوم بالتحميل من ميناء السدرة النفطي.

وستستغرق زيادة الإنتاج التدريجية وقتا طويلا «نتيجة الأضرار الجسيمة التي لحقت بالمكامن والبنية التحتية بسبب الإغلاق المفروض منذ 17 يناير الماضي»، حسب بيان المؤسسة.

كما رحبت السفارة الأميركية برفع القوة القاهرة عن صادرات النفط، واستئناف عملها الحيوي نيابة عن جميع الليبيين، لافتة إلى تعاون المؤسسة مع البعثة الأممية «لضمان عدم اختلاس الإيرادات والحفاظ عليها لصالح الشعب الليبي».

المزيد من بوابة الوسط