الإمارات وفرنسا: التدخل التركي في الشأن الليبي يجهض جهود المجتمع الدولي لحل الأزمة

وزير الخارجية الفرنسي جان-إيف لودريان خلال جلسة للبرلمان في باريس، 1 أكتوبر 2019 (فرانس برس)

أكد وزير الخارجية الإماراتي الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، ونظيره الفرنسي، جون إيف لودريان، خلال اتصال هاتفي، «دعمهما للمبادرة المصرية لإنهاء الأزمة الليبية ورفض التدخل التركي في الشأن الليبي الذي من شأنه أن يجهض جهود المجتمع الدولي للتوصل إلى حل سياسي للازمة».

وبحسب بيان للخارجية الإماراتية، فإن الاتصال بحث مستجدات الأوضاع في المنطقة وعددا من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك ومنها ليبيا وسورية و«سبل تعزيز الأمن في منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط».

وشدد الجانبان على «دعم جهود التوصل إلى حل سياسي للأزمة الليبية الذي يعد الحل الوحيد لتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا والحفاظ على وحدة وسلامة أراضيها».

ولفت البيان إلى أن إن الاتصال بحث أيضا «العلاقات الاستراتيجية» الثنائية و«سبل تعزيز أوجه التعاون المشترك في المجالات كافة».

المزيد من بوابة الوسط